أضيف في 6 يناير 2017 الساعة 10:00


المدن والقرى التي ستعاد فيها الانتخابات الجماعية


عثمان العمراني

 

تقرر أخيرا إجراء انتخابات جزئية من أجل إعادة انتخابات 4 شتنبر 2015 ، بعد تقدم العديد من المنتخبين بالطعون في مدن مغربية.


وجاء بالجريدة الرسمية عدد6532 ليوم الخميس 5 يناير 2017، أن الناخبين بتسعة مدن مدعوون للتصويت من جديد بدوائر محلية بعد إسقاط الفائزين بها.


ستجرى الانتخابات الجزئية يوم 23 فبراير بتسع مدن مغربية، وفي 13 جماعة قروية وبلدية، حيث ستعاد الانتخابات لتعويض بعض الممثلين لهم.





وأفادت الجريدة الرسمية أن الانتخابات المحلية التي ستعاد للتصويت على ممثلي الدوائر المحلية في المجالس المنتخبة، تصل إلى حوالي 100 مستشار جماعي، بتسعة مدن بالمغرب وهي العرائش، وصفرو و تاونات، و الجديدة، و بنسليمان وسطات، والرحامنة، واشتوكة ايت باها إضافة إلى سيدي إفني.


ووفق الجريدة فإن هناك أسباب عدة أطاحت بالمستشارين بهذه الدوائر التي سبق لهم الفوز بها بعد طعون لدى الجهات المختصة من طرف خصومهم المنتخبين.





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
بنكيران يوضح أكثر عبارة ’ الملك يفرّج كربات الشعوب الإفريقية ونهينو شعبنا’
الزيارة الملكية لزامبيا.. اختراق دبلوماسي واقتصادي مغربي غير مسبوق لإفريقيا الجنوبية
المعارضة بالفقيه بن صالح تطلق النار على الرئيس محمد مبديع
إلياس العماري يعتبر إعفاء أطر العدل والإحسان مخالف للدستور ـ فيديو
وزارة الداخلية تأمر مفتشيها بالتحقق في خروقات رؤساء جماعات
المركز المغربي لحقوق الانسان يعتبر اعفاءات أطر من العدل والاحسان سلوكا فاسدا ينهل من قاموس وفكر الاستبداد
نشطاء يسخرون من تأخر تشكيل الحكومة تزامنا مع عيد الحب
بعد إعفاءات العدل والاحسان الداخلية تشدد الخناق على ’ التوحيد والإصلاح’
نقابيون يعتبرون اعفاءات موظفين في التعليم تدشينا لعودة منطق البصري
مصادر : إعفاء عدد من الأطر بمديرية أزيلال تدبيرا للنزوات وخلقا لمزيد من الأزمات