أضيف في 6 يناير 2017 الساعة 10:00


المدن والقرى التي ستعاد فيها الانتخابات الجماعية


عثمان العمراني

 

تقرر أخيرا إجراء انتخابات جزئية من أجل إعادة انتخابات 4 شتنبر 2015 ، بعد تقدم العديد من المنتخبين بالطعون في مدن مغربية.


وجاء بالجريدة الرسمية عدد6532 ليوم الخميس 5 يناير 2017، أن الناخبين بتسعة مدن مدعوون للتصويت من جديد بدوائر محلية بعد إسقاط الفائزين بها.


ستجرى الانتخابات الجزئية يوم 23 فبراير بتسع مدن مغربية، وفي 13 جماعة قروية وبلدية، حيث ستعاد الانتخابات لتعويض بعض الممثلين لهم.





وأفادت الجريدة الرسمية أن الانتخابات المحلية التي ستعاد للتصويت على ممثلي الدوائر المحلية في المجالس المنتخبة، تصل إلى حوالي 100 مستشار جماعي، بتسعة مدن بالمغرب وهي العرائش، وصفرو و تاونات، و الجديدة، و بنسليمان وسطات، والرحامنة، واشتوكة ايت باها إضافة إلى سيدي إفني.


ووفق الجريدة فإن هناك أسباب عدة أطاحت بالمستشارين بهذه الدوائر التي سبق لهم الفوز بها بعد طعون لدى الجهات المختصة من طرف خصومهم المنتخبين.





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
انطلاق أشغال المؤتمر الرابع للحزب الاشتراكي الموحد
تحديد أجور المسؤولين .. المسرحية
ملاسنات بين المدافعين عن الأمازيغية ومعارضيها في البرلمان
الانتخابات الجزئية بدوائر خنيفرة والناظور وجرسيف تنقذ أحزابا وتزيد من مأزق أخرى
حزب التقدم والاشتراكية يجدد دعوته للانكباب على تجاوز أزمة النموذج التنموي الذي اعتمدته المملكة
أمير المومنين يوجه رسالة سامية إلى وزير الأوقاف ورئيس المجلس الأعلى لمراقبة مالية الأوقاف
هذا هو جواب العثماني عن عزم الحكومة التخلي عن مجانية التعليم
الاتحاد المغربي للشغل : تصريح العثماني حول الاستعداد لمراجعة المنظومة الحالية للأجور فيه تضليل للنقابات والأجراء
تداول سيناريو إخراج حزب ’الكتاب’ من الأغلبية الحكومية
الداخلية تستعد للشروع في وضع لوائح المستهدفين من الدعم المباشر في العمالات والأقاليم بعد انتزاع ملفه من رئاسة الحكومة والوزارات