أضيف في 16 أبريل 2018 الساعة 17:35


وحدات عسكرية دولية تشد الرحال نحو المغرب


الصورة تعبيرية



أطلس سكوب 

 

 يستعد المغرب لاستضافة المناورات العسكرية، الأسد الإفريقي 2018، للمرة الحادية عشر على التوالي، والتي ستنطلق يوم السبت القادم، بمدينة طانطان، وبنجرير، ووادي درعة، حيث بدأت الأطقم العسكرية الدولية المشاركة في المناورات في التوافد على المغرب.

 

 التدريبات العسكرية التي يعود تاريخها إلى سنة 2007، تناور فيها الوحدات العسكرية المشاركة برا وبحرا وجوا، مستعملة فيها الذخائر الحية، ومعتمدة فيها على تكتيكات وخطط عسكرية حديثة، وذلك في إطار تعزيز العمليات العسكرية بالمنطقة، تحسبا للهجومات الإرهابية المتطرفة، وفق ما اوردته صحيفة بيان اليوم المغربية.





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
المكتب التنفيذي للفيدرالية المغربية لناشري الصحف يزكي قرار فريق الناشرين تجميد مساهمتهم في هيكلة المجلس الوطني للصحافة
إصلاح قطاع الأوقاف العامة بالمغرب يشهد فصلا جديدا سنة 2018
مصرع طفل اثر سقوطه في حفرة مائية بفم الجمعة وأقاربه يتهمون مقاول
أزيد من 1200 طفل من أحياء هشة يستفيدون من المخيمات الصيفية لمجموعة العمران
(جامعي)تجديد النموذج التنموي المغربي يتطلب جيلا جديدا من الإصلاحات الأفقية تحقق التوافق بين النمو الاقتصادي ورفاهية المواطن والعدالة لاجتماعيديدا من الإصلاحات الأفقية تحقق التوافق بين النمو الاقتصادي ورفاهية المواطن والعدالة
قرار مشترك بين وزارتي الداخلية والمالية يجمد أنشطة وكالات التنمية
800 ناجح في مباراة ولوج خطة العدالة 2018 أزيد من 37,3 في المئة منهم نساء (وزارة العدل)
إدراج مواقع ومآثر جديدة بالحوز والشمال والجنوب ضمن اللائحة الوطنية للتراث الثقافي
نداء للمحسنين للمساهمة في بناء دار القرآن بمدينة القصيبة
الذكرى الـ97 لمعركة أنوال المجيدة.. استحضار لمعاني ومقاصد ودلالات الاعتزاز برصيد الذاكرة التاريخية الوطنية