أضيف في 13 يونيو 2018 الساعة 22:09


المجلس الجماعي لأزيلال يحرج المدير الاقليمي للوكالة الحضرية خلال دورته الاستثنائية





تغطية م أوحمي 

 

انعقد بمقر بلدية أزيلال صبيحة يوم الأربعاء 13يونيو الجاري دورة استثنائية للمجلس حضره اغلب أعضاء المجلس وباشا المدينة خصصت لدراسة نقطتين أساسيتين  حسب  جدول أعمال المجلس منها  التي  تتعلق بالدراسة و المصادقة على اتفاقية شراكة لانجاز مشروع تطهير السائل بالأحياء الناقصة للتجهيز بالمدينة  أمام غياب المكتب  المعني وعدم استدعائه وتهدف الاتفاقية  الى توسيع شبكة تطهير السائل و انجاز قناة لتصريف مياه الامطار و انجاز 950ربط بشبكة الصرف الصحي بتكلفة 22مليون درهم بطول 26185متر مساهمة من وزارة الداخلية على مدى ثلاث سنوات 2018 و 2019و 2020 مبلغ  16مليون درهم و جماعة أزيلال 6مليون درهم و التزمت المديرية العامة للجماعات بتوفير الاعتمادات المالية الملزم بها والبلدية مكلفة بإبرام الصفقات اللازمة والتوقيع على حسابات الاداءات و...وتتكون لجنة التتبع من عمالة الاقليم وجماعة أزيلال.

 

وأكد الأعضاء مرة أخرى على ضرورة حضور onepبصفته صاحب الدراسة  والنقاش قد يدفع المجلس الى تعديل بعض فقراته والتمس بدر فوزي بناءا على مراسلة في الموضوع لعامل الاقليم التصويت على الاتفاقية ولا ينبغي اهدار الفرصة ومبلغ 16مليون درهم وأضاف أن مشكل الصرف الصحي يأتي في المرتبة الثانية بعد المصادقة الا أن المعارضة اصر بعض اعضائها ان الاتفاقية قد تحمل سلبيات وبالتالي حضور أهل الاختصاص ضروري و أضاف ان مشكل التعمير لا يقل أهمية عن اتفاقية الصرف الصحي و بالتالي تأجيل النقطتين .

 

والثانية  تتعلق بمشاكل التعمير بحضور مدير الوكالة الحضرية لأزيلال وسجل المجلس غياب المديرية الجهوية  للوكالة وقال كاتب المجلس ان المديرية لم تحترم المجلس ومشاكل التعمير تستدعي حضور الوزير بنفسه و ليس المديرة الجهوية  وهو نفس ما دأب اليه جميع الاعضاء مؤكدين أن حضور المدير الاقليمي للوكالة الحضرية  لا يقلل من حضوره لكن حضور المديرة الجهوية  أساسي و مهم  واستغرق النقاش وقتا طويلا  وتساءلت المعارضة  عن عمل الرئاسة في تدبير مشاكل التعمير و التمسوا من المكتب تحمل مسؤوليتها و ذكر عضو بالمشاكل التي طالت التعمير في عهد الباشا السابق و تأسف لضعف عدد التصاميم التي عولجت منذ ثلاث سنوات و الاستنجاد بالمديرة الجهوية   لا أساس له من الصحة .

مدير الوكالة الحضرية أكد أن المديرة الجهوية لها التزامات واعتذرت لكونها مسؤولة عن عدة أقاليم بالرغم من أنها مسؤولة، والتعمير بالمدينة توقف لأن الوكالة طالبت بدفتر الورش واحضار هيئة المهندسين وفي الأخير اتفق المجلس بالاجماع تأجيل  النقطة المتعلقة بالتعمير الى حين حضور المديرة الجهوية للوكالة الحضرية ورئيسة المجلس .

 

وافتتح الجلسة النائب الثاني لرئيسة البلدية قبل التحاق النائب الأول بدر التوامي الذي اكد أن الرئاسة لها التزام وأعطى الكلمة لكاتب المجلس لتلاوة مقررات المجلس في الدورة السابقة استهله بالدعاء بالشفاء العاجل للأسرة التي تعرضت لحادث انفجار قنينة الغاز، وذكر مسير الجلسة بمقرر المجلس ببناء مقر الجماعة واحداث مجموع الجماعات لتدبير المرافق وتدبير اليات الاشغال وبرمجة الفائض الحقيقي 2017 .

 

وتدخل المستشار بولمان في اطار نقطة نظام وطالب بالانصاف في تحرير المحضر وذكر بحمل المسؤولية من التشنج لطرف واحد بيد أن الجميع يتحمل المسؤولية .

 

بعد ذلك أخد الكلمة بدر التوامي النائب الأول لرئيسة المجلس بصفته رئيس الجلسة واعتذر عن التأخر وأعطى الكلمة لرئيس لجنة المالية الذي تطرق لموضوع الاتفاقية حول الصرف الصحي واعتبرها مهمة ووافق أعضاء اللجنة عليها مع تعديل البند السادس واعادة دراستها مع المكتب والبحث عن شركاء آخرين للمشروع وألحت اللجنة على ضرورة تمويل جميع المحطات .

 

وخلال النقاش اجمع الأعضاء على أهمية هذه النقطة مع ضرورة تنوير المجلس بالأحياء المستفيدة و طالبوا بضرورة ربط الأحياء مجانا بإضافة بند آخر في الموضوع و تدخل بدر فوزي بصفته العضو الذي فوض له تدبير الملف مع الشركاء وقام بوضع الأعضاء في الصورة لما تم الاتفاق معه في بنود الاتفاقية مع امكانيات تعديلها والبحث عن شركاء آخرين وخاصة البحث عن موارد مالية تفي التزامات البلدية التي مازالت مدينة ب 12مليار سنتيم  في  اطار شراكة مع المجلس الاقليمي لأزيلال   وتخوف الأعضاء من عدم الالتزام  بربط 27حي بالصرف الصحي خلال الثلاث سنوات ومنها بنعبو و غيره الذي يتطلب مبالغ مالية كبيرة لتنفيذ المشروع و في معرض رده أكد بدر فوزي أن البلدية لا دخل لها بتوقيف مشروع التكنة بل العكس انه حفز سكان الحي وبخصوص الواد الحار فان المشروع توقف لتأخر التنفيذ وتم الاحتفاظ بالتكنة في هذا المشروع و المشروع له أهميته من حيث المساحة الكبيرة التي يراد انجازها و تحدث عن تكاليف انجاز المشروع في بعض الأحياء التي لا تتطلب تكاليف مالية باهظة والهدف توسيع الشبكة واضاف ان المكتب المسير للمجلس سيسهر على ادخال التعديلات المقترحة في المشروع  وفي الأخير أفلح المكلف بالملف في اقناع الأعضاء بالتصويت على الاتفاقية مع تعديلات .

 





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
اعتقال الشبان ملتقطي الصور بقبعات وسيارة الدرك الملكي
والي جهة بني ملال خنيفرة يشرف على توزيع سيارات للا سعاف ودراجات نارية
فاجعة..قتلى وعدد كبير من الجرحى في سقوط حافلة صغيرة بمنحدر في حدود اقليم الحوز
ذكرى ثورة الملك والشعب.. الملك يصدر عفوه السامي على 450 شخصا من بينهم عدد من المحكوم عليهم في قضايا التطرف والإرهاب
مجلس الحكومة يتدارس مشروع قانون يتعلق بالخدمة العسكرية
التحقيق بشأن مضمون شريط صوتي حول معايير الولوج لماستر قانون المنازعات
فتح بحث قضائي في مواجهة موظفي شرطة للاشتباه في تورطهما في قضية تتعلق بالارتشاء
وفاة سائح برتغالي بشلالات أوزود
بلاغ حول الأضرار المسجلة على الطريق الوطنية رقم 9 الرابطة بين زاكورة وورززات
طوفان اخر ، يلحق اضرار جسيمة بمناطق جديدة في ايت بوكماز..صور