أضيف في 18 شتنبر 2015 الساعة 09:47


رقصة الفساد


لحسن بلقاس



فساد .. فساد .. فساد 
فساد في السفح .. فساد
فساد في الجبل .. فساد 
فساد في الخلق .. فساد 
فساد في الشخص .. فساد 
الجبل يشكو فسادا
و السفح يبكي فسادا
و الشخص يشدو لحنا عذبا 
على معزوفة فقر فياض 
يقض المضجع و السؤدد.
فساد يصوره الطالع فلاحا 
تتغنى به جل الافاعي
عبر موجز تاريخي 
تحرره الأوراق و الأقلام افكا أريد به باطل فهو فاسد،
في أبدية بعيدة جدا.
مشفوعا و مشفعا،
تكسوه دموع الأزهار و الأشجار
ترمقه من بعيد أعين سكبت أنهارا و بحارا.
فساد غطى السماء بجناحيه 
فلا شمس ترى و لا غيث ينسكب.
في رحلة صعبة 
تهددها رماح و سيوف الزمن
على مستقبل مثخن بالجراح
ثروته حرية 
منكسة الأعلام 
تلفحها أَلْهِبة الشيطان 
حتى أضحت مشدودة بلا سند و لا عمد  ..


 

 

 

 

 

 





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
رسالة الزميل محفوظ ايت صالح إلى بعض الصحفيين الشباب
عندما تبيض الشعوب ..
للقادة : الصينيون بنوا سورا عظيما ونسوا بناء حراسه وهذا ماجرى لهم
جيل لم يدخل المدرسة بالهواتف النقالة وكان يرفع فتات الخبز من الارض بعد تقبيلها
"روائح الفساد" تزكم الأنوف..وإذا لم يتوقف سيتصيدنا جميعا..من الصغير فينا إلى الكبير!
غابت الشمس : الساعة لله + 60 دقيقة خارج الحياة ..
لا وطنية.. بدون مواطن ..كفى من الريع..ومن يأخذ الثمن، يسحقُ أساسياتِ الوطنية، في ربوع هذا الوطن..!
بيداغوجيا البغرير ...
ابنتي كُوني صحافية، ولا تخافي !
غابت الشمس : زمن ’المداويخ’