أضيف في 19 يونيو 2018 الساعة 11:51


افتتاح الندوة الدولية العلمية بالزاوية البصيرية بحضور علماء بارزين ووالي بني ملال خنيفرة وعاملي ازيلال والفقيه بن صالح





م اوحمي 

 

افتتحت صبيحة يوم الثلاثاء 19يونيو الجاري وعلى مدى يومين  الندوة الدولية العلمية بالزاوية البصيرية ببني عياط  تحت شعار `التصوف الاسلامي و ثقافة السلم و التسامح ` بكلمة شيخ الزاوية مولاي اسماعيل بصير  حضرها محمد دردوري والي جهة بني ملال خنيفرة و عاملي اقليمي أزيلال و الفقيه بن صالح والمسؤولون الأمنيون ومدير الاكاديمية الجهوية للتربية و التكوين .

 ورحب المتحدث من خلالها في البداية نيابة عن أهل البصير  بالجمع و كل من أتى للمشاركة في الندوة المنظمة تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة نصره الله، وخاطب  بشكل خاص علماء الجزائر و تونس واليمن وتركيا والمانيا وفرنسا و باكستان و ... الذين تعودوا على الحضور و كذا  اهل الصحراء قلب المغرب .

 

وأضاف أن اجتماع اليوم  يأتي بعد 48سنة من انتفاضة سيدي محمد بصير رحمه الله والتي اتسمت بالسلمية الى ان غيبه المستعمر واجتمعت حوله 17000صحراوي ولم يختر المواجهة المباشرة و مغامرة بالبشر لسفك الدماء و قال `الموت معكم` حيث قُتل العديد من الصحراويين انذاك،  وحمل الشيح مولاي اسماعيل الدولة الاسبانية مسؤولية اختفاء سيدي محمد بصير  و اضاف ان هذا المنهج السلمي يوجد عند غالبية شيوخ الزاوية منذ 1700ميلادية يعملون لاصلاح ذات البين و احلال الأخوة و التاخي لنبد الخلافات .

 

مولاي اسماعيل بصير اضاف أن الشيخ سيدي محمد بصير كان يستقبل عابري سبيل و يأمر بنصب خيمة خاصة للموردين و عن الاختفاء قال أن العائلة تتابع الملف و راسلت الجهات و وكلت محامي للدفاع  و لتسيير عمل العائلة تم انشاء جمعية بجنيف و غيرها للدفاع عن القضية كما ان الرعاية السامية لذكرى الفقيد ساهمت في الدفاع عن قضيته و شكر بالمناسبة امير المؤمنين و بارك خطواته و قال انه سبق للندوة السنة الماضية و غيرها  ان رفعت السلم و التسامح و تطرقت الى دور التصوف ووجب على أهل التصوف الاهتمام بها .

 

و بنبرة حزينة قال أنه قد ظهر من بيننا ممن يتشددون في الدين و سباحة الدماء و ساهموا في تكوين جماعات مسلحة ارهابية و الفكر الصوفي أبعد من هذه الظواهر و اعداء الدين بعد اطلاعهم عن الاسلام توصلوا الى نبل الدين الاسلامي و تحدث عن الفرق بين الصوفية الذي لم يسجل لهم التاريخ الخروج عن الاسلام و يتسمون بالأمان ومعروفون بأهل الصفاء ويعلمون ان لا أحد يمكنه أن يكفر احد حريصين على ضمان الاستقرار والحب و اصحاب الزوايا في نظر المتطرفين كفار وانكروا عليهم زيارة القبور .

 

ان حياة المجتمعات احوج الى التصوف للتعاون بعيدا عن الأنانية وختانا نوه بتدخلات أمير المؤمنين في نشر السلم في افريقيا و دول العالم رغم الاستفزازات كما هو الحال في المناطق المعزولة لم يتسرع و اختار أن تكون سلمية و نوه باعادة هيكلة الحقل الديني والتي جنبت المغرب قلائل أهل الفتنة وجعلت من المملكة نموذجا يحتدى وخاطب أهل الصحراء ان الاعداء يسعون للتفرقة و يجب ان لا نتأثر بافعالهم .

 

وعلى هامش الندوة ومع استقبال الوفود القى الدكتور شمس الدين بوروبي من الجزائر وهو صاحب برنامج انصحوني بقناة النهار كلمة جمعت بين الحدث والندوة الدولية وبين ما وقع من انقسام بين الأمة العربية وتحدث عن تصويت السعودية بيد واحدة خمس أصابع لتنهزم امام روسيا بخمسة وهو ما يدل أن العديد من المسلمين تاثروا بموقف السعودية وانحيازها للملف الأمريكي الكندي والمكسيك .

 





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
المجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا.. اعتداء نيوزيلاندا تحذير لمواجهة الكراهية ضد المسلمين
وقفة بالدار البيضاء تنديدا بالاعتداء الارهابي على مسجدين بنيوزيلاندا
منتدى كرانس مونتانا .. تتويج 60 شابا إفريقيا كقادة شباب المستقبل لسنة 2019 ضمن 10 مغاربة
تحليل العبارات الخطيرة التي كتبها منفذ الهجوم على المصلين بمسجدين بنيوزيلندا على سلاحه..صور
جلالة الملك يدين بشدة الاعتداء على مسجدين بنيوزيلاندا
الاعتداءان الارهابيان على مسجدين في نيوزيلندا.. مواطن مغربي يروي لحظات رعب عاشها
أحزاب يمثلون بلدية كتالونيا cintro في زيارة لمسجد الجمعية الاسلامية نوباريس
بني ملال تحتضن الملتقى العلمي 10 في موضوع ’المكانة الاعتبارية للشباب في الإسلام، تكامل القيم الدينية والمدنية المؤطرة’ بحضور والي الجهة..فيديو
الملك يُعزي رئيس اثيوبيا في وفاة 157 مسافرا في تحطم طائرة
بالصور وزيرة ألمانية تجمع القمامة من الشوارع في عيد المرأة