أضيف في 25 فبراير 2018 الساعة 07:00


قافلة طبية في تخصص جراحة المسالك البولية بالراشدية


ومع/ استفاد 250 شخصا من خدمات القافلة الطبية التي نظتمها الجمعية المغربية لجراحة المسالك البولية بالمنظار، لفائدة ساكنة مركزي سيدي علي والطاوس بإقليم الرشيدية . وابرز رئيس الجمعية المنظمة، ورئيس مصلحة المسالك البولية بمستشفى الشيخ خليفة بالدار البيضاء، السيد رضوان الربيعي ان الفحوصات الطبية التي تم اجراؤها لفائدة السكان بهذه المنطقة، مكنت من الوقوف على ست حالات في حاجة ماسة الى إجراء عمليات جراحية، وتم نقلها الى مستشفى مولاي علي الشريف بالرشيدية.

وأضاف السيد الربيعي، ان باقي المستفيدين من هذه القافلة الطبية المنظمة على هامش اللقاء الدولي السادس حول المسالك البولية الذي ستحتضنه مدينة الراشيدية اليوم السبت وغدا الأحد ، استفادوا من العلاجات الضرورية والأدوية بالمجان.






وذكر ان من بين الأمراض التي تم تشخيصها خلال هذه الفحوصات، والتي يشرف عليها طاقم طبي يضم ست أطباء مختصصين، وأربع ممرضات، هناك التهابات الجهاز البولي، والجهاز التناسلي، وحصى الكلى، والبروستات.

وتهدف هذه القافلة الطبية، حسب السيد الربيعي ، على وجه الخصوص، إلى تقريب وتوفير الخدمات الصحية لفائدة ساكنة هذه المنطقة، في هذه التخصصات، والتخفيف عنهم عبئ التنقل الى المستشفيات من اجل إجراء مثل هذه الفحوصات.





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
وقفة احتجاجية على استمرار تردي الخدمات الصحية بأزيلال..صور
مجانية الولادة الطبيعية والقيصرية في جميع المستشفيات من أهم المكتسبات في مجال الصحة الإنجابية بالمغرب (مسؤولة)
كسابة يدقون ناقوس الخطر من انتشار ’داء الجذري’ بشيشاوة
حملة تحسيسية حول داء السكري لفائدة أسرة التعليم بقلعة السراغنة
خطير..مسنة مريضة بالقلب تفترش الأرض وطبيبة ترفض استقبالها بمستشفى بني ملال..فيديو
فيلم ’طفح الكيل’ يتناول مسألة المسؤولية الفردية والجماعية مستعيرا عالم المستشفى كصورة مصغرة للمجتمع المغربي
الأطباء يقررون التمرد على الوزارة على خلفية الاقتطاعات الكبيرة التي تمت من أجورهم
إملشيل.. المستشفى المدني المتنقل والمتعدد التخصصات يشرع في تقديم خدماته الاستشفائية والعلاجية للساكنة المستهدفة
نداء عاجل..آلات تصفية الدم معطلة بمركز تصفية الدم بأزيلال
إجراء عمليتين لزراعة الكلي بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس إحداهما لشاب 26 عاما وهبته أمه البالغة 60 سنة كليتها