أضيف في 26 يناير 2018 الساعة 16:35


علماء يحركون عقارب ساعة يوم القيامة الرمزية نصف دقيقة للأمام بسبب احتمال وقوع حرب نووية بطريق الخطأ أو سوء التقدير


(رويترز) - حرك علماء عقارب ساعة يوم القيامة الرمزية نصف دقيقة للأمام قائلين إن العالم أقرب ما يكون للفناء منذ ذروة الحرب الباردة بسبب رد الفعل الهزيل لزعماء العالم تجاه المخاطر من نشوب حرب نووية.

وهذه ثاني مرة يتم فيها تحريك عقارب ساعة يوم القيامة، التي صممتها نشرة علماء الذرة كمؤشر على إمكانية فناء العالم، منذ عام 2016 عندما قدم العلماء عقاربها بعد انتخاب دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة.

وقالت نشرة علماء الذرة ومقرها شيكاجو في بيان إن الساعة باتت على بعد دقيقتين من منتصف الليل لتصبح أقرب ما يكون لوقوع كارثة منذ عام 1953 بسبب مخاطر وقوع حرب نووية نتيجة برنامج كوريا الشمالية للأسلحة النووية والخلافات بين الولايات المتحدة وروسيا والتوترات في بحر الصين الجنوبي وغيرها من العوامل.






وعندما تم إحداث الساعة في عام 1947 جرى ضبطها على بعد سبع دقائق من منتصف الليل. ووصولها إلى منتصف الليل يعني قيام حرب نووية تفني البشرية.

وقالت المجموعة عن برنامج كوريا الشمالية النووي ورد فعل إدارة ترامب إزاءه "الخطابات المبالغ فيها والتصرفات المستفزة من الجانبين زادت الاحتمال بوقوع حرب نووية بطريق الخطأ أو سوء التقدير".

 





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
(أ ف ب) حسن نصرالله: حزب الله ’أنجز’ عملية امتلاك صواريخ دقيقة رغم جهود اسرائيل لمنعه..فيديو
ترامب يحذر ساوث كارولاينا من ’الهدوء الذي يسبق العاصفة’ فلورنس
موقع فرنسي يحذر: من تسونامي عملاق سيدمِّر العالم
وضع المغني المغربي سعد لمجرد رهن الاعتقال الاحتياطي
خمسة قتلى وسقوط جرحى في اعتداء على منطقة سياحية في مكسيكو
تدريبات عسكرية لمشاة البحرية الأمريكية مع مقاتلي المعارضة في جنوب سوريا
مقتل 20 شخصا على الأقل في انهيار تلة على قرية في دارفور
مؤسس ’علي بابا’ يستعد للرحيل ويحلم بالعودة إلى التدريس
تظاهرات في ألمانيا ومخاوف من تكرار أحداث مدينة كيمنتس
حفل تكريمي بباريس للجنود المغاربة الذين سقطوا في معركة (لامارن) الاولى