أضيف في 18 ماي 2018 الساعة 16:41


اطلاق النار في مدرسة في تكساس اوقع بين ثمانية وعشرة قتلى منهم تلاميذ


(أ ف ب) - أسفرت عملية إطلاق النار في مدرسة ثانوية في سانتا في بولاية تكساس الأميركية الجمعة عن سقوط ثمانية إلى عشرة قتلى من التلامذة والعاملين في المدرسة، بحسب ما أعلن رئيس الشرطة المحلية خلال مؤتمر صحافي.

وقال إيد غونزالس إن الحصيلة "قد تتراوح بين ثمانية وعشرة قتلى" مشيرا إلى أن مطلق النار تلميذ في المدرسة.

وأضاف "بلغني أن غالبية (القتلى) من التلاميذ على الأرجح".

وندد الرئيس الأميركي دونالد ترامب بـ"هجوم مروع"، في تغريدة على تويتر.

وكتب ترامب "هذا مستمر منذ وقت طويل في بلدنا" مؤكدا أن إدارته مصممة على بذل "كل ما في وسعها" لحماية التلاميذ والتاكد من أن "الذين يشكلون خطرا على أنفسهم وعلى الآخرين" لا يقتنون أسلحة.






وأضاف "إنه يوم حزين، حزين جدا جدا".

وكانت إدارة التعليم في منطقة سانتا في أفادت في صفتحها على فيسبوك أن الوضع "تحت السيطرة".

وقال غونزالس إن وجود متفجرات في موقع الحادث "هو دائما أمر نأخذه بالاعتبار في هذا النوع من الأوضاع".

وتابع أن "فريقنا من خبراء المتفجرات وغيرهم يكشفون" على الموقع.

ويضم حرم المدرسة على غرار معظم الثانويات الأميركية موقفا شاسعا وملاعب رياضية.





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
اردوغان يعلن أن تركيا ’ستقاطع’ الأجهزة الإلكترونية الأميركية
إيران تكشف عن صاروخ من الجيل الجديد
قائد شرطة سابق يزعم أنه لعب دورا في هجوم بطائرات دون طيار بفنزويلا
السعودية تطرد السفير الكندي وأوتاوا تؤكد تمسكها بالدفاع عن الحقوق
اليابان تحيي الذكرى السنوية ال73 لقصف هيروشيما بقنبلة ذرية
فيديو يظهر صحفيا يابانيا مخطوفا في سوريا وهو يطلب المساعدة
بالفيديو محاولة اغتيال الرئيس الفنزويلي بطائرات مُسيرة
نقابيون يمنعون دخول أية بذرة من الكيان الصهيوني إلى التراب التونسي
مسؤولون أميركيون يحذرون من ’التهديد’ الروسي
لا آثار تعذيب على جثامين ثلاثة صحافيين روس قتلوا في افريقيا الوسطى