أضيف في 10 يناير 2017 الساعة 21:35


رجم صياد حتى الموت يؤجج احتجاجات شعبية ضواحي خنيفرة


عن اليوم

24

خرج العشرات من أهالي منطقة “الكعيدة” بجماعة أجلموس في خنيفرة، ليلة أمس الإثنين، في مسيرة جابت قرية “أجلموس” وانتهت أمام مركز الدرك، احتجاجا على مصرع شخص تعرض لاعتداء وصف بـ”الخطير”، بواسطة رميه بالحجر، أواسط الشهر الجاري، قبل أن يفارق الحياة أول أمس الأحد في المستشفى الجهوي ببني ملال.


مصادر “اليوم24″، أكدت أن مصالح الدرك اعتقلت في وقت سابق شخص متهم بالاعتداء على الضحية، قبل أن يؤجج حادث الوفاة غضب الساكنة، وتطالب باعتقال شخص آخر، قالت المصادر إنه أب المتهم الأول، وهو ما استجابت له النيابة العامة في خنيفرة، والتي أمرت باعتقال الأب، باعتباره متهما ثانيا في جريمة الاعتداء.






وتعود فصول الحادث إلى أواسط الشهر الماضي، عندما كان الضحية يمارس القنص في محمية مجاورة لمركز “أجلموس”، قبل أن يتدخل الجاني ويدخل معه في نزاع انتهى بالاعتداء عليه.


مصدر حقوقي من خنيفرة، أكد أن الصيد البري الذي يمارسه أشخاص من داخل وخارج المنطقة، يتسبب في مواجهات خطيرة، بالنظر إلى انزعاج السكان من طلقات الرصاص المستمر، وما ينتج عنه من اعتداء على الدواجن والحيوانات البرية الأليفة.



إلى ذلك، اتصل “اليوم24″ بمركز الدرك بأجلموس، للحصول على المعطيات الكاملة في واقعة قتل الصياد، لكن الرد كان هو ” لا نستطيع مدك بمعطيات في الموضوع.. اتصل بالقيادة الإقليمية في مركز خنيفرة”.





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
الجامعة الوطنية لموظفي التعليم تدعو إلى وقفة احتجاجية أمام ومقر زارة التربية الوطنية
وقفة صاخبة تندد بالوضع المأساوي للتعليم أمام المديرية الإقليمية بأزيلال
مختصرات من جهة بني ملال-خنيفرة
إبراهيم مجاهد رئيس مجلس جهة بني ملال –خنيفرة يستقبل سفير فرنسا بالمغرب
تجديد مكتب فرع الاتحاد الاشتراكي لبني ملال‎
مؤسسة التعاون الوطني بأزيلال توزع مساعدات عينية على الأشخاص في وضعية إعاقة
إكراهات تنفيذ محضر اجتماع 2014 في شان انجاز ثانوية تأهيلية كان سيعيد مواطني تيلوكيت إلى الاحتجاج
المديرية الجهوية للتجهيز متهمة ببلوكاج مشاريع أزيلال
جندي يتعرض لطعنة بالسلاح الأبيض بأفورار وينقل إلى مستعجلات بني ملال
الكرماعي : المبادرة الوطنية تندرج في إطار إصلاحات وأوراش أطلقها الملك محمد السادس