أضيف في 14 ماي 2019 الساعة 19:07


هذا ما أسفرت عنه عملية مراقبة المواد الغذائية خلال اليومين الأول والثاني من رمضان


(ومع) أفاد الوزير المنتدب المكلف بالشؤون العامة والحكامة، السيد لحسن الداودي، اليوم الثلاثاء بالرباط، بأنه تمت مراقبة 7800 نقطة بيع خلال اليومين الأول والثاني من شهر رمضان.

وأضح السيد الداودي، في معرض رده على سؤال محوري حول "مراقبة الأسعار خلال شهر رمضان" بمجلس المستشارين، أن الحكومة قامت خلال اليومين الأول والثاني من هذا الشهر الفضيل، ب1800 زيارة لمراقبة الأسعار همت مختلف مناطق المغرب، حيث بلغ عدد اللجن التي قامت بعملية المراقبة 1450 لجنة، مبرزا أنه تم خلال يومين فقط مراقبة 8500 طن من السلع.

وبعد أن أكد أن الحكومة تقوم بواجبها كاملا في مراقبة الأسعار خلال شهر رمضان الأبرك، ذكر المسؤول بتخصيصها ثلاثة أرقام هاتفية لهذه الغاية، داعيا المواطنين إلى التعاون مع الحكومة عبر الاتصال بهذه الأرقام الهاتفية، في التصدي لظواهر الغش والفساد والاحتكار التي يعرفها شهر رمضان.






يذكر أن الوزير المنتدب كان قد دعا الأسبوع الماضي، المواطنين إلى التبليغ عن الزيادة في أسعار المواد الغذائية والمواد الفاسدة خلال شهر رمضان الكريم، مؤكدا أن الحكومة معبأة لمحاربة الغش وحماية المستهلك، داعيا المواطنين إلى التبليغ عن التجاوزات والاحتكار والإخبار بالمواد الفاسدة على الرقم الهاتفي الوطني 5757 الذي خصصته وزارة الداخلية لتلقي شكايات وملاحظات المستهلكين، وكذا الأرقام المعتمدة من قبل الوزارة المنتدبة المكلفة بالشؤون العامة والحكامة، ووزارة الصحة.

واعتبر الوزير أن ظاهرتي الغش والفساد التي تطرح كل شهر رمضان تعد إشكالية لا تتعلق بالعرض، إذ أن جميع المواد الاستهلاكية متوفرة في السوق، مضيفا أن المشكل يتمثل في الوسائط والثقافة السائدة، واستغلال البعض لزيادة الطلب على المواد الاستهلاكية خلال شهر رمضان وإقبال المواطنين على اقتناء بعض المواد الاستهلاكية خلال الأسبوع الأول من هذا الشهر، للزيادة في الأسعار.





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
ما هي العادات الغذائية للمغاربة؟
الصحة البصرية في صلب حملة طبية لفائدة السائقين المهنيين
المركز الجهوي لعلاجات الفم والأسنان، بنية طبية فريدة من نوعها على مستوى المغرب (مسؤولة)
مرضى السكري ورمضان .. مراقبة مستويات السكر في الدم والتغذية السليمة شرطان أساسيان لضمان صيام آمن
حملة واسعة لرفض مشروع قانون الاقتطاع الإجباري من أجور الموظفين من أجل التغطية الصحية للوالدين
المركز الطبي للقرب- مؤسسة محمد الخامس للتضامن.. جيل جديد من المؤسسات الصحية الموجهة لتحسين التكفل الطبي بالساكنة المعوزة (مسؤولة)
توسيع البرنامج الوطني لمحاربة الحمى القلاعية ليشمل الأغنام والماعز (أونسا)
إدريس الموساوي يؤكد أن مغربيا من بين اثنين لديه مشكل نفسي
اجتماع شبكة عمداء كليات الطب والصيدلة وكليتي طب الأسنان يؤكد على ضرورة استئناف الدراسة ابتداء من يوم الاثنين كأجل أقصى
بعد أن كاد التعاقد يتسبب في سنة بيضاء في التعليم، وزير الصحة يتجه نحو توظيف الاطباء بـ’الكونطرا’