أضيف في 6 يونيو 2018 الساعة 15:12


اجتماع طارئ لمعاقبة الدوادي بعد خروجه في مسيرة مع عمال شركة 'سنترال'


عثمان العمراني 

 

بعد خروج لحسن الداودي، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالشؤون العامة والحكامة، حزب العدالة والتنمية، وعضو أمانته العامة في مسيرة ووقفة مع عمال شركة "سنترال" أمام مبنى البرلمان بالعاصمة الرباط ليلة امس، للمطالبة بوقف حملة المقاطعة، اعلنت الأمانة العامة لحزب "المصباح" في توجيه توصل الموقع بنسخة منه، عقد اجتماع طارئ مساء اليوم الأربعاء لتدارس تداعيات قرار الداودي المشاركة في الوقفة الاحتجاجية التي شهدها قرب مقر البرلمان بالتزامن مع انعقاد لجنة القطاعات الإنتاجية بمجلس النواب، والذي خصص لإشكالية إنتاج الحليب بعد قرار المقاطعة .


وردا على خرجة لحسن الداودي ، علق سلميان العمراني النائب الاول للامين العام للحزب قائلا "لم أقتنع يوما انه يمكن لبرلماني أو وزير أن يحتج بالوقفات إلا إذا كان في قضايا الأمة أو الوطن. لهما من الآليات ما يمكنهما من القيام بمهامهما من مواقعهما دفاعا عن الشعب. على كل حال كل واحد مسؤول عن تصرفاته".





كما اكدت مصادر ان خرجة الداودي للاحتجاج دفاعا عن “سنطرال” جر عليه غضب رئيسه في الحكومة، سعد الدين العثماني، الذي فوجئ بظهوره وسط المحتجين، ليلة أمس الثلاثاء، أمام البرلمان، واعتبر أن ما قام به وزيره عمل غير لائق، ولم يأخذ فيه موافقته.


وردت آمنة ماء العينين، القيادية في حزب العدالة والتنمية، في  تدوينة لها على التطورات الأخيرة، ان هناك محاولة لقتل معنوي للحزب وقالت : “يجب وقف عملية القتل الرمزي الجارية بأساليب لا تليق بما راكمه مناضلون أحرار بتضحيات جسيمة، هذا الرصيد لا يمكن أن يعتبره أي من الأعضاء، مهما كان موقعه، رصيدا شخصيا، يبدده كيف يشاء بعيدا عن اختيارات الحزب. قيادة الحزب وكلنا معها مسؤولون اللحظة على التجاوب مع نبض المناضلين، وقلقهم، وانتقاداتهم بطريقة جدية، ومسؤولة”.









أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
كسب رهان محاصرة التطرف وتحجيم قدرته على الحشد والاستقطاب يوجب إعلاء أصوات المثقفين لكشف زيف المنظومة القيمية للظاهرة (السيد الأعرج)
العثماني : هناك عوائق تحول دون تكريس المساواة، وتكافؤ الفرص، والشفافية والاستحقاق في نظام مباريات الولوج إلى الوظيفة العمومية
استقالة المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء المغربية
الحصيلة المرحلية للعمل الحكومي.. الأغلبية تبدي ارتياحها والمعارضة تعرب عن امتعاضها
الحياة السياسية والنقابية
مقترح قانون يدعو لتطبيق عقوبة الفصل من الوظيفة إذا لم يحترم المسؤول التصريح بممتلكاته
حامي الدين من بني ملال : هناك آلة جهنمية تعمل على تبخيس العمل المؤسساتي وإفراغها من عمقها الديمقراطي.فيديو‎
نبيلة منيب ترفض ما جاء في تقرير المجلس الأعلى للحسابات منددة بجمع حزبها مع باقي الأحزاب
برقية تقدير من جلالة الملك إلى الإمبراطور أكيهيتو على إثر تنازله عن العرش
انطلاق جلسات البرلمان المغربي على وقع المشادات