أضيف في 13 نونبر 2016 الساعة 16:46


سنفضح الفاسدين المتحكمين ولن نسكت


الحسين العمراني

الحسين العمراني


لطالما كان موقع أزيلال أونلاين سباقا في تلقي الضربات الموجعة على الخصوص من طرف أعداء كشف المستور وفضح الفساد ، وكانت تصلنا العديد من تهديدات اللجوء إلى القضاء لأننا تجرأنا على  فتح ملفات فساد لم تفتح من قبل على امتداد اقليم ازيلال الذي ينخره عفن الفساد، ملفات اعتبرها المفسدون طابوها لا يجوز الاقتراب منها ، ولكننا فضحنا فأوجعنا قدر ما استطعنا، كل التهديدات كانت أداة لقمع الصحافة الحرة ، وكسر الارادة، سنتكلم جهرا همسا صمتا، نموت لتحيا بلادنا، و لكننا لم ولن نسكت.

 

كثيرة هي الحوادث التي نشرت وهدد أصحابها باللجوء باطلا إلى المحاكم لاسكات صوت الحق ،  منها قضية شاذ بني عياط ، دعوة قضائية بمحاكم البيضاء ضد المدير العام لشبكة أونلاين الزميل محمود مدواني ، والزميل المراسل السابق للموقع محمد أوحمي، والتي لم تنتهي بعد فصولها ، وبدل الاستسلام والخضوع ، واجهنا رافع الدعوة ، ونزلنا في عقر داره بأفورار محتجين ومنددين ومعتصمين بحبل السلطة الرابعة المتين ، ولم نسكت

 

تم تهديد الزميل جمال مايس أكثر من مرة بمقاضاته قصد اخراسه يوم كان مراسلا لبني ملال أونلاين ، ولان صوت مايس مزعج ، وحرف كلمته مرعب للمفسدين ، دبرت له محاكمة  بعد أن غادر عرين أونلاين ، وصار مراسلا لموقع أخبارنا والمدير المسؤول عن موقع طاكسي نيوز ، ولكن جمال بعزيمته ، ونضاله ضد المفسدين ، ستجعله يواصل مسيرة الفضح ، ولن يسكت


لحسن أكرام مدير موقع أطلس سكوب ،بعد نشره لملفات الفساد لرئيس جماعة  اكودي الخير عبر حلقات تعدادها 15 ، كانت كلها بالدليل والحجة لواحة للبشر ، هاهو أحد الأقلام الصحفية بالإقليم بل بالجهة ، التي تقض مضجع الفاسدين يتوصل باستدعاء من مفوض قضائي لحضور جلسة يوم 15 دجنبر ، والسبب دعوة قضائية رفعها ضده  رئيس جماعة اكودي الخير بأزيلال على اثر مقال صدر بالموقع بتاريح فاتح يناير 2016..، بتهمة السب والقدف ، كان سعيد زلال يبحث في ثنايا كتابات أكرام  عن مسمار حجا ، يلجأ إليه بعدما  وصل حد سكين الجهر بالحق إلى عظمة فساده، لكن أكرام ليس تلك النعامة التي ينشدها الرئيس حتى يخرسه ويسكت





ففي الوقت الذي كانت كل الفعاليات تنتظر فتح تحقيق فيما وصفته مقالات الموقع باختلالات رئيس الجماعة المعنية، يتفاجأ الجميع بمحاكمة مدير الموقع ،الأمر الذي يكشف انه في ظل التواطؤ المكشوف ، وفي ظل التستر على مختلف اوجه الفساد، يستحيل ان يتغير هذا الواقع ، لاعتبار بسيط، وهو ان الكثير ممن يتحملون مسؤولية تدبير الشأن المحلي يريدون من ازيلال أن تبقى مغربا عميقا مادام في العمق اغتناء ....


قالها نيكولاس كوبرنيكوس يومها دفاعا عن كشف حقيقة دوران الأرض ، حتى ولو قتلتموني فإنها تدور، ونحن حمالون لهموم هذا الشعب ، مستعدون للموت فداء للوطن ونصرة للحق وفضحا للمتحكمين ، علينا أن نسقط أوراق التوت عن عورات لصوص المال العام ، ، ونكشف عن سوءاتهم ما دام وحش الجشع والطمع قابعا في دواخلهم ، فنحن مجندون للكتابة والفضح ، ولن نخضع للترهيب والتخويف والقهر ، هي مواجهة قد يراها الكثيرون غير متكافئة ، ولكنها في عيون الأحرار سرعان ما تعتدل حينما نتسلح في كتابتنا بعنصرين : الحق والإرادة ، بفضلهما سندحر جبروت الطغاة الفاسدين المتحكمين ، هي مواجهة لن يحدها في النهاية إلا قدرة صاحب الحق على اكتساب مزيد من الارادة في ثنايا لعبة فن الممكن : الكتابة والفضح ، ولن نسكت





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
رسالة خاصة للقادة : الصينيون بنوا سورا عظيما ونسوا بناء حراسه وهذا ماجرى لهم
’ إلى صحافيا متملقا ’.. مهرجان أزيلال للكوميديا
بعد '' المُتاهة''.. جاءكم ''ضحد''
نحن جيل لم ينهار نفسياً من عصا المعلم و لم ندخل مدارسنا بهواتفنا النقالة
أصحاب البدلات السوداء والأيادي البيضاء بمحكمة أزيلال: شكرا لكم
اليوم ليس يوم الاحتفال بل يوم الترفع عن الأحقاد والنزعات الثأرية.. فكلكم أهلنا
حكمة قاضى
من يحسم المعركة التي أجلها الحسن الثاني أربعين سنة؟
آخليو البوليس يديروا خدمتهم"..
صَحفي … ولكن !