أضيف في 5 دجنبر 2017 الساعة 22:25


فضيحة جديدة بالبرلمان





ومع

خرج رئيس مجلس النواب عن هدوئه المعتاد، بعدما بلغت إلى مسامعه تفاصيل الفضيحة التي كشفتها عضوة المكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، فتيحة سداس، مفادها لجوء بعض نواب الفريق الاشتراكي للتوقيع بدل زملائهم المتغيبين بدون عذر عن الجلسات العمومية، وعن اجتماعات اللجان البرلمانية، إذ لم يتمالك غضبه، مطالبا بزجر المخالفين لهذا المقتضى، وفق ما اوردته الأحداث المغربية.

وفي سياق متصل أفادت جريدة الأسبوع الصحفي أن الحبيب المالكي، رئيس مجلس النواب، غضب بشدة حين اكتشف أن عدد حضور نواب ونائبات مجلسه خلال آخر جلسة للأسئلة الشفوية لا يوازي بتاتا العدد الذي سجله العداد الإلكتروني الخاص بتثبيت الحضور إلى الجلسة إلكترونيا (البوانتاج).

 

وأضفت ذات الأسبوعية أن رئيس مجلس النواب  استفسر مصالح إدارته عن حجم الحضور القليل قبل القيام بالإجراءات القبلية لعملية الاقتطاع من أجور النواب المتغيبين، كالإنذار والإشعار لتبرير سبب الغياب، غير أنه اكتشف أن جهاز "البوانتاج" سجل الحضور الكثيف على عكس واقع الغياب، ليؤكدوا له أن "البوانتاج" صحيح وعليه أن يبحث عن الخلل أين يوجد.





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
مجلس المستشارين يصادق بالأغلبية على مشروع قانون المالية لسنة 2019
نائب الأمين العام لحزب العدالة والتنمية يوضح حقيقة دعوة أمانة المصباح للانسحاب من الحكومة
’أخنوش’ يقدم من أزيلال كشفا لمفاتيح النجاح لمناضلي حزبه..صور
نبيل بنعبد الله يدعو العثماني إلى الخروج لتفسير وشرح ما يحدث للمغاربة
مداخلات تبخس قيمة المسؤول السياسي والنخبة السياسية والمنتخبين تثير استغراب وزير الداخلية’لفتيت’
جلالة الملك يجدد استعداد المغرب لـ ’الحوار المباشر والصريح’ مع الجزائر ويقترح جلالته إحداث آلية سياسية مشتركة
لشكر يؤيد قرار الحكومة ويهاجم رافضي التوقيت الصيفي ويتهمهم بالكسل..فيديو
بلاغ من الديوان الملكي: الملك يوافق على إعطاء العثماني مهلة جديدة لتقديم برامج النهوض بالتكوين المهني
الفريق البرلماني للاتحاد العام لمقاولات المغرب يبدي ’اندهاشه’ من الجدل المثار حول تعيين ممثله الجديد بمكتب مجلس المستشارين
الداخلية تحدد تاريخ اجراء انتخابات جزئية بجماعة أنزو بإقليم أزيلال