أضيف في 18 مارس 2018 الساعة 10:09


المناضل الاتحادي الاستاذ الحاج محمد لقاد في ذمة الله





حسن المرتادي

قصبة – تادلة         

 


"يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك، تراضية مرضية، وأدخلي في عبادي، وأدخلي جنتي..."

 

في موكب جنائزي مهيب، ثم تشييع جثمان الفقيد المناضل الأستاذ سيدي محمد لقاد بن احماد إلى متواه الأخير. وإلى جوار ربه العظيم بالمقبرة الإسلامية بقصبة تادلة، يوم الخميس 15 مارس 2018 بعد ـ وافته المنية بمدينة الرباط يومه الأربعاء 14 مارس 2018، عن عمر تناهز 72  سنة بعد معاناة مع، المرض إلى أن وافاه الأجل المحتوم.

وقد حضر مراسيم الجنازة حشد كبير من المناضلين من كافة الأقاليم بالجهة، ومن قلعة النضال قصبة، الحزبية والجمعوية، والتي عبرت من حزنها وآلامها لفراق الفقيد، الذي كان مثالا للإخلاص والتضحية وبعد انتهاء مراسيم الدفن تلا إمام المسجد الأعظم بمدينة قصبة تادلة كلمة تأبينيه ذات  دلالات أخلاقية وتاريخية عميقة.

وهو ما جعل الفقيد ينخرط مبكرا، في صفوف الحزب صامدا ومثابرا، ولم تتنيه عن ذلك شتى أنواع المحن و تقلد مهام ومسؤوليات حزبية انطلقت من كان فرع الحزب المحلي للقوات الشعبية بقصبة تادلة  ثم كاتب إقليمي لإقليمي بني ملال وأزيلال وبعدها كاتب إقليمي لإقليم أزيلال بعد فك الارتباط التنظيمي بين الاقليمي كما تحمل المسؤولية باللجنة المركزية للاتحاد وعلى اثر هذا المصاب الجلل تتقدم كل المناضلات والمناضلين الاتحاد .......... الجهة، واعضاء الكتابة الجهوية والكتابة  الاقليمية والفروع الحزبية المحلية بالجهة بأصدق التعازي وخالص المواساة لأسس الفقيد ومحل الأهل والقارب وعلى رأسهم زوجة الفقيد الفاضلة الحاجة فاطمة، وابنائه: عبد الرحيم، ومصطفى جمال -* كلثوم – وسومية.

إلى كل إخوة واشقائه : لحسن كاتب فرع الحزب ببني ملال – أحمد احساين فاضمة – سمحمد – سعيد – امحمد – علي محمد – نعمة – سعيد – امحمد – علي – احمد – يوسف واوعيسى.

وما لحق والده من ملاحقات واعتقالات ومحاكمات  ليحمل بعدها المرحوم سيمحمد لقاه أمانة مواصلة النضال من أجمل التحرير و التحرير والديموقراطية والعدالة الاجتماعية والاقتصادية  والمجالية.

وكان لصمود وثبات الرجل على خط الدفاع على هذه المبادئ داخل صفوف الحركة الاتحادية اختيارا لا رجعة فيه وظل وقياله حتى أصاب الوهن جسده، وظل متماسكا بالاصطفاف إلى جانب قضايا ومعاناة الشعب المغربي، وهو  ما كلفه تضحيات جسام وفي ظروف حزينة عصبية في مواجهة خصوم الديموقراطية وأعداء المشروع الحداثي النهضوي الذي أخذه مناضلو الحزب وناضلوا من تحقيق، وهو ما كلفه كذلك إلى جانب العديد من المعاناة أن تعرض للملاحقة والاعتقال مطلع الثمانينات.

 بمدينة الفقيه بن صالح.

وقد كان كذلك، لانتسابه الشريف لقبيلة زاوية أسكار بأعالي جبال منطقة تاكلفت بإقليم أزيلال وهي الموطن الأصلي لعائلة الفقيد ومنها تشبع ونهل أعلام المقاومة الوطنية وزاوج في نضالات من بين النضال الدموقراطي التحرري تبين إعلاء صوت الجبل انشغالاته وانساي....... من أجل رفع سياسات التهميش التي طالت البلاد والعباد بهذه المناطق النائية وظل صوت الجبل بالنسبة للمرحوم صوتا شامخا حجم علو قمم الأطلس المتوسط، عاليا  ومتنورا بالأفكار الخيرة والتقدمية.

سائلين الله عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يمطره شآبيب الرحمة والمغفرة  أن يدخله فسيح جناته

 

 

 





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
وفاة اللاعب الدولي السابق للمنتخب المغربي وفريق الرجاء البيضاوي محمد جرير ’حمان’
وفاة الحاج أحمد نيمكلال بدوار تاكست ايت امحمد أزيلال(تعزية)
وفاة اللاعب الدولي السابق للمنتخب المغربي أحمد بابا
أسرة التعليم تعزي في وفاة ’عبد الله خلوق’ ناظر ثانوية واد العبيد الـتاهيلية بفم الجمعة أزيلال
تعزية في وفاة والد الضابط يونس منير بأزيلال
تعزية في وفاة والدة الزميل علي بامو بأزيلال
تعزية في وفاة حسان ميمون مساعد تقني بمجموعة مدارس ايت ايعزة بافورار
تعزية في وفاة والد المستشار الجماعي حميد صابر بأيت محمد اقليم ازيلال
الشاب الحسين وعبد الله يرثي الفقيدة م ابوعابدين ابنة اغبالا
تعزية في وفاة محمد لغميري ببني ملال