أضيف في 27 مارس 2018 الساعة 12:29


70 بالمئة من مرضى السل ينحدرون من الأحياء الهامشية





أطلس سكوب

 

بالرغم من المجهودات التي بذلتها وزارة الصحة، سواء في مجال الوقاية أو التشخيص أو العلاج، فإن داء السل لا يزال يمثل تحديا حقيقيا للصحة العامة بالمغرب، حيث كشف أنس الدكالي، وزير الصحة، أن مصالح الوزارة سجلت سنة 2017 ما مجموعه 30 ألفا و897 حالة، ما بين إصابة جديدة وانتكاسة، 86 بالمئة منها تتمركز في 6 جهات (الدار البيضاء سطات، الرباط سلا القنيطرة، طنجة تطوان الحسيمة، فاس مكناس، مراكش أسفي، وسوس ماسة). ونسبة الكشف المبكر عن المرض ارتفعت من 75 بالمئة سنة 1990 إلى 88 بالمئة سنة 201، وفق اخبار اليوم.





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
استعمال ’دردك’ وحبوب ’منع الحمل’وراء تعفن أضاحي عيد الأضحى الماضي
انطلاق الحملة الطبية الرابعة بالمستشفى الإقليمي بأزيلال
قافلة التبرع بالدم حققت مخزونا احتياطيا فاق التوقعات (وزير الصحة)
بعد الأطباء .. الممرضون يشلون المستشفيات ليومين
حجز كميات كبيرة من فضلات الدجاج موجهة لتعليف المواشي نواحي خنيفرة
يوميات من سوق الجملة ببرشلونة ..تعرف على اثمنة الخضر والفواكه والمواد الغذائية واللحوم والاسماك
المديرية الجهوية للصحة بني ملال خنيفرة تحتفل بالنسخة الثامنة للاسبوع الوطني للتشجيع على الرضاعة الطبيعية
10 ملايين مغربي بدون تغطية صحية
حقيقة صادمة.. نحن نأكل البلاستيك مع كل وجبة..فيديو
جمعية بين الويدان بافورار تؤكد اهمية الوقاية الصحية