أضيف في 6 أبريل 2018 الساعة 00:52


جمعية بين الويدان بافورار تؤكد اهمية الوقاية الصحية


ذ: محمد حوات              

 

تزامنا مع اليوم العالمي للصحة وإيمانا من جمعية بين الويدان بأن الصحة تاج على رؤوس الأصحاء وهي نعمة اغدقها الله تعالى على الإنسان. فكم من سقيم يشتهي العافية وكم من معافى لا يقدر هذه النعمة ولا يعرف ثمنها إلا حينما يفقدها... فانطلاقا من هذا  الايمان الراسخ بقيمة الصحة نظمت جمعية بين الويدان يومه الخميس 2018/4/5 ابتداء من الساعة الرابعة بعد الزوال نشاطا  صحيا خاص بالنساء اطره الدكتور ابراهيم امغار  حول  موضوع الوقاية الصحية  .حضر العرض  حوالي 75 امرأة...


قسم الدكتور العرض إلى محورين. اشار  في المحور الاول  الى بعض الأمراض الفتاكة من قبيل السرطان والسل والسكري .....في حين تناول في المحور الثاني سبل الوقاية من هذه الأمراض على اعتبار أن الوقاية الصحية مجموعة من الإجراءات والاحتياطات التي يتخذها الإنسان لحفظ صحته من الاصابة بالأمراض والأوبئة التي تهدد  عقله وجسده. وهكذا فقد حث الدكتور على مايلي:  - تجنب  المخدرات والخمر والتدخين والزنا.





-الاهتمام بالنظافة باعتبارها سلوكا انسانيا له كثير من النفع والأهمية.

- الابتعاد الكلي عن صاحب المرض المعدي.

- تجنب الجماع في حالة الحيض  والنفاس.

- تجنب  الانفعالات النفسية السلبية كالغضب  لما لها من عواقب وخيمة على صحة  الجسم.... 

ليخلص في الاخير  الى ان التربية  الصحية باتت ضرورة  ملحة  لسلامة  الفرد في نقسه  وجسده بيئته....





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
أزيلال ..تنظيم قافلة طبية- جراحية تشمل مختلف التخصصات
السكر، ذاك العدو اللذيذ للغاية
فرض ضريبة على المشروبات السكرية.. إجراء واعد للوقاية من الأمراض المزمنة
وقفة احتجاجية على استمرار تردي الخدمات الصحية بأزيلال..صور
مجانية الولادة الطبيعية والقيصرية في جميع المستشفيات من أهم المكتسبات في مجال الصحة الإنجابية بالمغرب (مسؤولة)
كسابة يدقون ناقوس الخطر من انتشار ’داء الجذري’ بشيشاوة
حملة تحسيسية حول داء السكري لفائدة أسرة التعليم بقلعة السراغنة
خطير..مسنة مريضة بالقلب تفترش الأرض وطبيبة ترفض استقبالها بمستشفى بني ملال..فيديو
فيلم ’طفح الكيل’ يتناول مسألة المسؤولية الفردية والجماعية مستعيرا عالم المستشفى كصورة مصغرة للمجتمع المغربي
الأطباء يقررون التمرد على الوزارة على خلفية الاقتطاعات الكبيرة التي تمت من أجورهم