أضيف في 4 ماي 2018 الساعة 14:50


تعزيز قيم المواطنة حل للحفاظ على الاستقرار وتحقيق التنمية في المغرب (باحث)


الرشيدية/ 4 ماي 2018/ومع/ قال الباحث أحمد عصيد، أمس الخميس، إن تعزيز قيم المواطنة يعتبر وسيلة للحفاظ على الاستقرار وتحقيق التنمية في المغرب. وأضاف الأستاذ عصيد خلال اللقاء الذي نظمته "حركة إلهامات المغرب" حول موضوع "الهوية والمواطنة"، أن مفهوم المواطنة، الذي يرتكز على أن جميع المواطنين متساوون أمام القانون، يسوجب "تجنب أي نوع من التمييز".

ووفق الباحث فإن الهوية تعتبر "مشكلة" في بلد يمر بمرحلة انتقالية، حيث لا يزال المواطنون يتساءلون عن القضايا المتعلقة بالثقافة والتراث والعلاقة بين الفرد والدولة ومكانة الدين داخل الدولة.






وأكد السيد عصيد ان دسترة حقوق المواطنة كالمساواة ، والتنوع الثقافي واللغوي، وحرية العقيدة، دون تفعيل هذه المكتسبات " أدى إلى تفاقم التوتر في النقاش العام وتغذية المواجهات بين "التوجهات الأيديولوجية في البلاد" ، مضيفا أنه استجابة لهذا الوضع ، فإن الحل هو تنفيذ مضامين دستور 2011 من خلال تطوير "القوانين الديمقراطية"





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
مؤسسة فريدريش ناومان للحرية تعلن عن إحداث شبكة جديدة لخريجي برامجها بألمانيا
استعراض الصورة المجتمعية للمدرس في تخليد يومه العالمي بأزيلال ( فيديو)
يتيم يستنكر نشر صوره مع خطيبته ويدافع عن خيار ارتباطه بامرأة غير محجبة بقوله: ’الحجاب ليس معيارا للتدين والالتزام الأخلاقي’.
استقبال وفد من المنتخبين المغاربة الاعضاء في رابطة الجماعات الترابية من اجل المناخ بمقر الجمعية الوطنية الفرنسية
تقديم كتاب ’التاريخ غير المتوقع للمغرب’ لمؤلفته منى هاشم
مسيرة تقدم إفريقيا لا تخضع للنسق الخطي التاريخي الغربي ( معهد)
22شتنبر اليوم العالمي بدون سيارات.. مناسبة للاستمتاع بهواء نقي وزيادة الوعي بأهمية المحافظة على البيئة
فيلم ’حياة مجاورة للموت’.. توثيق لمجد المقاومة بالجنوب والمخطط الاستعماري لخلق دويلة في الصحراء المغربية
حوار الأديان.. الدعوة من فاس لتعليم اللغات والنصوص المقدسة لتفادي مخاطر التغليط
رواية ’الحقيقة تخرج من فم الجواد’للمغربية مريم العلوي ضمن قائمة التنافس على جائزة (الغونكور)