أضيف في 27 يوليوز 2018 الساعة 23:55


160 عارضا وعارضة يشاركون في معرض جهة بني ملال خنيفرة بأزيلال لانعاش ودعم الاقتصاد الاجتماعي والتضامني


أطلس سكوب ـ عبد العزيز بوعامر ـ أزيلال

 

تحت شعار "الاقتصاد الاجتماعي والتضامني دعامة أساسية للتنمية الجهوية المستدامة" وبمشاركة 160 عارض وعارضة، يروم معرض مجلس جهة بني ملال خنيفرة المقام حاليا بمدينة أزيلال، بشراكة مع وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي إلى إنعاش ودعم الاقتصاد الاجتماعي والتضامني، عبر التقليص من العجز الاجتماعي وتوفير فرص الدخل الفردي- الذاتي وتعزيز روح التضامن.

 

وفسح المعرض للعارضين والعارضات المجال لعرض منتوجاتهم على مدى 5 أيام،  وفي تصريح لإحدى المشاركات، أكدت أن المعرض يشكل بالنسبة لها مناسبة وفرصة للزائر للاطلاع على العروض المتوفرة في مجال الفلاحة والصناعة التقليدية وتسهيل التواصل بين مختلف المتدخلين والزبناء.

 

وأكدت الجهات المنظمة أن معرض مجلس جهة بني ملال خنيفرة الذي أعطى انطلاقته السيد محمد ساجد، يعتبر فرصة لهؤلاء العارضين والعارضات من مختلف التعاونيات والجمعيات والاتحادات والتعاضديات والمقاولات الاجتماعية، للتعريف وتسويق منتوجاتهم من جهة، والتحسيس بأهمية الاقتصاد الاجتماعي وانعكاساته الإيجابية في إطار العمل الجماعي والجمعوي من جهة أخرى، وذلك من أجل تنمية جهوية ومستدامة شاملة ومندمجة.

 


 
 وللاشارة فبرنامج المعرض، الذي يقام على مساحة تقدر بـ 3 آلاف متر مربع، عرض المنتوجات الفلاحية المجالية بالجهة، ومنتجات الصناعة التقليدية والخدمات، علاوة على تنظيم ورشات تكوينية لفائدة القطاع التعاوني والجمعوي.


 

وعبر أحد العارضين أنه جد متفائل بخصوص الأهداف التي رسمها المعرض من خلال حجم الزوار واهتمامهم، وأضاف المتحدث أن "اللقاءات التي عقدت على هامش المعرض قدمت أفكاراً غنية سيتم استثمارها في تنمية المقاولات وفي رفع الإنتاج، وتفعيل ترويج المنتجات وتصديرها"، مشيرا إلى أن هاته اللقاءات ركزت على مواضيع هامة من قبيل: "طرق البيع والتسويق" و" التسهيلات التي تمنحها الدولة للصناع التقليديين".





 

المنظمون يراهنون من خلال معرض أزيلال الذي ينظمه مجلس جهة بني ملال خنيفرة بشراكة مع وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، إلى إنعاش ودعم الاقتصاد الاجتماعي والتضامني، وعلى ترسيخ التظاهرة كموعد سنوي وجعلها حافزاً للمنتجين والعارضين على الإبداع والابتكار في مختلف المجالات,


 

وفي سياق آخر، وقع وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي وعامل أزيلال ورئيس اللجنة الإقليمية لمبادرة التنمية البشرية ورئيس مجلس الجهة ورئيسة المجلس الجماعي لأزيلال، وكذا عامل خريبكة بالنيابة عن والي الجهة محمد دردوري، اتفاقية تهم إحداث أرضية للخدمات اللوجستيكية لتثمين وترويج وتسويق المنتوجات المجالية بالجهة، يتم بناؤها على مساحة تقدر بثلاثة هكتارات، بتكلفة مالية إجمالية تقدر بـ 48 مليون درهم.

 

و يساهم الاقتصاد الاجتماعي والتضامني بأزيد من 10 في المائة من الناتج الداخلي الخام لبعض البلدان ويشغل أكثر من 50 في المائة من الساكنة، مضيفة أن البلدان التي توجد في طور النمو تعمل حاليا، هي الأخرى، على ترسيخ هذا النوع من الاقتصاد، نظرا لأبعاده الثقافية والتضامنية ومساهمته في التنمية السوسيو- اقتصادية للبلاد.



وتراهن وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي ان تبنى الاستراتيجية الوطنية الجديدة في المجال، على ثلاثة عناصر هي مساهمة كل الفاعلين، والتقارب بين مختلف المتدخلين، وتملك الاستراتيجية من طرف الجميع، يكون التملك هو المرحلة الأولى لتفعيل ونجاح كل المبادرات.


وتشكل المنتوجات التقليدية والمحلية غنى وطني مادي ولامادي ورأس مال ثمين لا ينضب، لهذا تدعو الوزارة الوصية المهنيين إلى البحث عن فرص استثمار أخرى في القطاع لإنعاش الدينامية الاقتصادية الجهوية.

 

 





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
الأسهم الأمريكية تتراجع بفعل هزة العملة التركية
نشطاء يدعون لمقاطعة السلع الأمريكية تضامنا مع تركيا
المغاربة يحطمون رقما قياسيا في استهلاك الكهرباء خلال شهر غشت
تسويات أهم منازعات الدولة في العدد الجديد من مجلة ’المالية’
ارتفاع الدرهم بـ 0,06 في المائة مقابل الأورو واستقرار قيمته أمام الدولار
الاحتفاء بموسم فاكهة الصبار بجماعة اصبويا بسيدي إفني
المغاربة يائسون من إيجاد عمل(تقرير المندوبية السامية للتخطيط)
بلاغ هام يهم مالكي العربات التي يفوق وزنها أو وزنها مع الحمولة المجرورة تسعة أطنان
رصد أزيد من 9700 ورقة مزورة بقيمة 1,5 مليون درهم (بنك المغرب)
الحشرة القرمزية تهدد آلاف هكتارات ’الهندية’ تجر أخنوش للمساءلة