أضيف في 23 شتنبر 2018 الساعة 14:29


الباعة وحرفيو السوق الأسبوعي لأفورار يطالبون بتوفير الأمن بعد الاعتداء على تاجر





محمد كسوة

 

طالب الباعة والحرفيون بالسوق الأسبوعي بأفورار من السلطات المختصة بتوفير الأمن لهم داخل فضاءات السوق الأسبوعي الذي يصادف يوم الأحد من كل أسبوع.

 

وأفاد (الم ب) بائع للأحذية بالسوق الأسبوعي لأفورار للجريدة أنه تعرض خلال الأسبوع الماضي لاعتداء بواسطة حجارة أصابته على مستوى الوجه بواسطة حجارة من طرف أحد اللصوص المعروفين بمنطقة أولاد سعيد؛ هذا الاعتداء نتج عنه عجز حدد في 30 يوما حسب الشهادة الطبية التي حصل عليها المعتدى عليه من مستعجلات بني ملال.

 

وترجع أسباب هذا الاعتداء حسب (الم ـ ب) إلى قيام اللص المعني بابتزازه كل سوق أسبوعي من أجل تقديم له إتاوة أو قيامه باغتنام فرصة تواجد عدد من الزبناء عنده من أجل سرقة بعض الأحذية أو سرقة حاجيات الزبناء وهو الأمر الذي تكرر معه أكثر من مرة، وهذا ما لم يقبل به وعند توبيخه له ومطالبته بالرحيل قام اللص بمهاجمة البائع بواسطة حجارة أصابته على مستوى الوجه.

 

وقام الشخص المعتدى عليه بوضع شكاية معززة بشهادة طبية مدتها 30 يوما قابلة للتمديد لدى مركز الدرك الملكي لأفورار، وتقديم اسم المتعدي ومكان إقامته.

 

وطالب العديد من الباعة والحرفيين الذين التقتهم الجريدة من السلطات المحلية توفير الأمن لهم ولرواد السوق الأسبوعي الذين يقعون ضحية هؤلاء اللصوص غير ما مرة، حيث يتم نشل ما يملكون من أموال أو مشترياتهم.





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
العديد من المواطنين لا يدركون الوجهة الحقيقية التي يمكنها أن تساعدهم على حل مشاكلهم (مؤسسة الوسيط)
افتتاح مهرجان عين أسردون الدولي للفنون التشكيلية ’بلمسة افريقية’
مقاييس التساقطات المطرية المسجلة بالمملكة خلال الـ 24 ساعة الماضية
توقيع رواية ’أرض الغروب’ لمحمد لعريفي على هامش فعاليات المعرض الإقليمي الأول للكتاب بأزيلال
الساعات الاضافية تثقل كاهل فقراء أفورار وصيحة للمسؤولين على قطاع التعليم
الدرك الملكي بأيت اعتاب يشل حركة تاجر مخدرات مبحوث عنه في 25مذكرة بحث
التلاميذ وأولياؤهم بمدرسة سيدي الصغير بابزو أزيلال يحتجون ـ صور
مصرع سيدة بعد سقوطها العرضي من أعلى قنطرة بتنغير
مختبر الشرطة العلمية والتقنية للمديرية العامة للأمن الوطني يحصل على شهادة الجودة (إيزو 17025 )
سنة 2019، ستكون بداية الشروع الفعلي في أجراة الورش الملكي لتعبئة الأراضي الفلاحية المملوكة للجماعات السلالية