أضيف في 13 أكتوبر 2018 الساعة 10:11


مصطفى السحيمي : الخطاب الملكي رسالة أمل ’تضع حدا لحالة من الانتظارية السائدة اليوم’


أطلس سكوب ـ  (ومع)

 

اعتبر المحلل السياسي مصطفى السحيمي، أن خطاب صاحب الجلالة الملك محمد السادس بمناسبة افتتاح الدورة الأولى من السنة الثالثة من الولاية التشريعية العاشرة، يمثل رسالة أمل "تضع حدا لحالة من الانتظارية السائدة اليوم".



وأوضح السيد السحيمي ،في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن جلالة الملك يولي أهمية خاصة للقضية الاجتماعية وقضية التضامن الوطني وكذا قضية العدالة الاجتماعية، و"كل هذه الأمور يجب أن تتجسد في أشغال اللجنة الخاصة التي سيتم إحداثها والتي ستقدم تقريرها خلال ثلاثة أشهر حول مشروع النموذج التنموي الجديد".



وأضاف المحلل السياسي أن الخطاب الملكي أمام البرلمان "تجاوز التشخيص كما كان الحال في خطاب العرش، كما أنه تجاوز خارطة الطريق والإجراءات العاجلة المقترحة في خطاب 20 غشت "، مشيرا إلى "أن هذا الخطاب كان موجها إلى جميع المغاربة بمختلف شرائحهم".
 


وأبرز السيد السحيمي أن "جلالة الملك خاطب في إطار مجلسي البرلمان الأغلبية والمعارضة على حد سواء، مشددا على القيم المشتركة التي تشكل النسيج المغربي، وعلى الخصوص التضامن والدفاع عن المصلحة الجماعية والمصالح العليا للأمة".






وأضاف أن جلالة الملك شدد كذلك على الحاجة إلى التعبئة والمسؤولية والعمل الجاد، مبرزا أنه "يجب على جميع الفاعلين المؤسساتيين وغيرهم تجديد أساليب عملهم، والرفع من مستوى أدائهم ".
 


علاوة على ذلك ، قال السيد السحيمي إن جلالة الملك أكد أيضا على أن قضية الشباب، وخاصة الحاجة إلى بلورة سياسة للشغل من أجلهم ، توجد اليوم في صلب السياسة الوطنية .



وسجل أن جلالة الملك دعا ، في هذا الصدد ، الفاعلين إلى البحث عن أشكال جديدة للتضامن، من خلال إجراءات مؤسساتية وقانونية ملائمة، خاصة التبرع والتطوع والمبادرات الاجتماعية ، مشيرا إلى أن الأمر يتعلق برافعات من شأنها النهوض بالتضامن وتعزيزه . وقال الباحث إن جلالة الملك شدد أيضا على المسؤولية المجتمعية للمقاولة ، داعيا المقاولات الخاصة إلى الإهتمام أكثر بالمسائل الإجتماعية . وأضاف أن جلالة الملك أبرز في هذا الصدد أهمية الشراكة بين القطاعين العام والخاص .



وتابع أن صاحب الجلالة ذكر بوضعية الفلاحين الصغار الذين يواجهون صعوبات خاصة في ما يتعلق بالوسطاء والمضاربين ، مسجلا أنه أضحى من اللازم الانكباب على تحسين دخل صغار الفلاحين .
 


من جهة أخرى ، اعتبر السيد السحيمي أن الخطاب الملكي تضمن دعوة صارمة للأحزاب السياسية للانكباب على القضايا المطروحة ، مشيرا إلى أن جلالة الملك دعا بالمناسبة إلى الرفع من الدعم العمومي للأحزاب، لتمكينها من التوفر على كفاءات جديدة توظفها في مجالات التحليل والاقتراح .

 







أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
ميلاد حركة سياسية تحمل اسم ’معا’ بالمغرب
نواب الأصالة والمعاصرة على صفيح ساخن
العثماني: لا رجعة عن خيار التوظيف الجهوي
حزب العدالة والتنمية بجهة بني ملال خنيفرة يعقد ندوة حواره الداخلي بمدينة خريبكة(التدخلات بالصوت والصورة)
نزار بركة من أزيلال : صراعات انتخابية داخل الحكومة أنستها هموم المواطنين وجهة بني ملال خنيفرة تحتاج 20 سنة لتصبح بمستوى جهات أخرى..فيديو
نزار بركة من أزيلال : الحكومة عملت على تفقير الطبقة الوسطى...فيديو
نزار بركه يوجه سهامه لحكومة العثماني خلال الملتقى الجهوي الثاني للفريق الاستقلالي بمجلسي النواب والمستشارين ببني ملال
قانون الحق في الحصول على المعلومات .. رئيس الحكومة يدعو الإدارات إلى إعداد النشر الاستباقي للمعلومات التي يحتاجها المرتفقون
نجاح الأوراش الجارية لإصلاح الإدارة يمر عبر التفكير في أوضاع الموظفين ومراجعة النظام الأساسي للوظيفة العمومية (بنعبد القادر)
الأحزاب الليبرالية العربية تجدد التأكيد على دعمها للوحدة الترابية للمملكة ولمبادرة الحكم الذاتي في إطار السيادة المغربية