أضيف في 11 فبراير 2019 الساعة 11:47


يوم تحسيسي حول مرض الحمة القلاعية بأيت بوكماز..فيديو


أطلس سكوب 

 

تتويجا للمجهودات الوطنية لتعميق معرفة مربي الماشية حول  مرض الحمى القلاعية ، وبأمر من عامل إقليم أزيلال نظم بمقر قيادة تبانت بحوض أيت بوكماز يوم تحسيسي بمقر قيادة تبانت، بحضور ممثلي جمعيات مربي الماشية والجمعيات التنموية لكل من جماعة تبانت وايت بوايلي ،والنسيح الجمعوي ، وأعوان السلطة و فعاليات من المجتمع المدني ،خصص لنشر الوعي حول مرض الحمى القلاعية الذي يصيب الماشية خصوصا الأبقار والأغنام.

 

 وفي هذا السياق قدم السيد زايد بوخيف ، قائد قيادة تبانت عرضا مفصلا قدم من خلاله صورا وشروحات مبسطة مكنت الكسابة وممثلي المجتمع المدني من فهم المرض ، أسبابه ،طرق العدوى وسبل الوقاية منه، وأعقب ذلك نقاشا جادا حول الإشكال والمرض، خصوصا ان الإقليم وفق مصادر طبية، لم تسجل فيه لحدود اليوم أية حالة مرضية.

 

 وفي نفس السياق قام المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، إلى حدود 6 فبراير الجاري، بتلقيح أزيد من مليون رأس من الأبقار ضد مرض الحمى القلاعية.



وأفاد بلاغ للمكتب، بأن عملية تلقيح الأبقار، التي "تسير بوتيرة جيدة" تدخل في إطار الحملة الوطنية التذكيرية ضد هذا المرض التي انطلقت مع بداية سنة 2019. وأبرز المصدر ذاته، أن نسبة تلقيح الأبقار في بعض الأقاليم كوجدة وبوجدور والعيون بلغت نسبة 100 في المائة، حيث تتواصل العملية في جميع جهات المملكة من أجل تغطية مجموع القطيع الوطني من الأبقار. 






وبهدف حماية القطيع الوطني للأبقار، ينظم المكتب منذ سنة 2014 ، بكيفية منتظمة، حملات سنوية مجانية لتلقيح الأبقار ضد مرض الحمى القلاعية، مما يساهم في تعزيز مناعة قطيع الأبقار. 


وأوضح المكتب أن إنجاح هذه الحملة يسهر عليه 552 طبيبا(ة) بيطريا(ة) خاصا، إلى جانب التقنيين والأطباء البياطرة التابعين للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، حيث يستفيد الكسابة من تلقيح أبقارهم مجانا، لأن المكتب يتكفل بالمصاريف المتعلقة باللقاح وبتعويض البياطرة الخواص. 
 

 

 

وأشار المكتب أيضا إلى أن بداية هذه السنة عرفت إصابة بعض الأبقار بمرض الحمى القلاعية بسبب عثرة فيروس جديد لم يسبق له التواجد بالمغرب قبل سنة 2019. وهو مرض يصيب الماشية، خاصة الأبقار ولا ينتقل إلى الإنسان سواء بطريقة مباشرة أو غير مباشرة. 


وأكد المصدر نفسه، أن المصالح البيطرية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، تتدخل بمساعدة من السلطات المحلية بشكل فوري عقب اكتشاف أي بؤرة للحمى القلاعية، حيث يتم القضاء عليها في أقل من 24 ساعة عبر إتلاف ودفن جميع الأبقار المريضة والحيوانات الحساسة للمرض المتواجدة بالضيعة المعنية، واعتماد مجموعة من الإجراءات الوقائية. 

وذكر أيضا بأن المكتب سيصرف تعويضات مالية للفلاحين نظير إتلاف ماشيتهم بسبب مرض الحمى القلاعية، وذلك وفقا للقوانين الجاري بها العمل في هذا المجال، والتي تحدد نسب التعويض، التي تختلف حسب نوع وسن وصنف الماشية وتراعي أثمنتها بالسوق.

 

تغطية لحسن بوشعيب





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
عامل إقليم أزيلال يؤكد في حضرة وزير الصحة على أهمية تدبير الموارد البشرية لتجاوز إشكالات الصحة بالإقليم(فيديو)
والي جهة بني ملال خنيفرة أمام وزير الصحة : العرض الصحي بالجهة دون المستوى الوطني ولايلبي متطلبات المواطنين(فيديو)
هذه أبرز المشاريع المنتظرة بجهة بني ملال خنيفرة عقب توقيع اتفاقية بين مجلس جهة بني ملال خنيفرة ووزارة الصحة والولاية بحضور الوزير الدكالي
نداء انساني عاجل لمساعدة السعدية غرماوي من دوار ايت شريبو واويزغت أزيلال(فيديو)
في عيد الأضحى المبارك .. تعبئة استثنائية لتأمين نظافة العاصمة
وزارة الصحة تفتح تحقيقا حول ظروف وملابسات وفاة امرأة حامل بمصحة خاصة
وزارة الصحة تنفي سحب دواء ’أكلاف أموكسيسيلين أسيد كلافولانيك'' من الصيدليات
رغم إسقاط وزارة الفلاحة والداخلية لعدد من الشروط الصارمة، لازالت عملية تأهيل أزيد من 15 ألف رياشة تواجه برفض أصحاب المحلات
لسعة عقرب ترسل سيدة من تامدة نومرصيد لمستعجلات المستشفى الإقليمي لأزيلال
مجلس النواب يتبنى بالإجماع مشروع قانون جديد يغير ويتمم القانون المتعلق بمنع صنع الأكياس من مادة البلاستيك