أضيف في 2 ماي 2019 الساعة 16:55


نبيلة منيب ترفض ما جاء في تقرير المجلس الأعلى للحسابات منددة بجمع حزبها مع باقي الأحزاب


علي اقجاعن

 

بعد تقرير المجلس الأعلى للحسابات الذي كشف عن أن الحزب الاشتراكي الموحد لم يقم بإرجاع مبالغ الدعم إلى الخزينة، خرجت نبيلة منيب، الأمينة العامة للحزب، للتوضيح بكون المجلس طلب منهم الإجابة عن مصاريف لم يكن لها تبرير ولا يتعلق الأمر بإرجاع الدعم إلى الخزينة.

 

 وأوضحت منيب أن المبالغ التي يتحدث عنها المجلس تنحصر في 5000 آلاف درهم، التي كان الحزب يقدمها لمرشحيه في الحملة الانتخابية، لكنه عوض أن يرسلها باسم كل مرشح كان يرسلها في حساب الكاتب المحلي، وهو من يسلمها للمرشحين.

 

 وقالت منيب، وفي حديثها لـ "أخبار اليوم"، إنها شرحت للمجلس، وقضاة المجلس اقتنعوا، لكن يريدون تبريرا ملموسا.

 

ونفت المتحدثة ذاتها أن يكون حزبها قام بتبديد المال العام، مشددة على أن حزبها حريص على إرجاع 50 درهما، ومالية الحزب تتميز بالشفافية، رافضة أن يتم جمع حزبها مع باقي الأحزاب التي قالت عن بعضها أنها تختلس أموال الشعب. 






 





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
الملك محمد السادس يستفسر رئيس الحكومة عن تفعيل خطاب العرش(بلاغ)
ماهي صورة ’الداخلية’ أمُ الوزارات في ذهن المغاربة؟
نزار بركة : المغرب في أمس الحاجة إلى قطيعة كبرى من أجل التغيير
وزارة الداخلية تستعد لإحداث مناصب جديدة تابعة للولاة لأول مرة
بنشماس في قرار مفاجئ : لا مصالحة مع’رموز التمرد والانقلاب على قوانين الحزب’
المغرب العربي.. الكاتب كبير مصطفى عمي يدعو إلى إعادة صياغة وشائج ’أخوة طال انقطاعها"
أين وصل موضوع التصويت الإجباري في الانتخابات بالمغرب؟
رهان الكفاءات إشكال يسائل الأحزاب السياسية وقدرتها على إنتاج نخب وأطر مؤهلة لتحمل المسؤوليات
المغرب ’شريك قوي’ في مجال مكافحة الإرهاب و’رائد إقليمي'' في مجال الأمن (جنرال أمريكي)
سياسيون مغاربة يتوقعون زلزالا سياسيا و’رجة’ على مستوى الحكومة والإدارة(تصريحات)