أضيف في 29 يوليوز 2019 الساعة 11:30


رغم إسقاط وزارة الفلاحة والداخلية لعدد من الشروط الصارمة، لازالت عملية تأهيل أزيد من 15 ألف رياشة تواجه برفض أصحاب المحلات





علي اقجاعن

 

لازالت عملية تأهيل أزيد من 15 ألف رياشة" تواجه برفض وتحفظ من طرف عدد من أصحاب المحلات رغم إسقاط وزارة الفلاحة والداخلية لعدد من الشروط الصارمة في الدورية المشتركة حول نقل وتسويق الدواجن، ووحدات القرب لذبح الدواجن الموجهة حصريا لحاجيات الأسر، ومن بينها ضرورة التوفر على محلين منفصلين، واحد للدجاج الحي والثاني للذبح، وإجبارية وجود مرحاض، وفق ما اوردته ورقية المساء.

 

 وفي سعيها لاحتواء حالة الرفض، دعت الجمعية الوطنية لمنتجي لحوم الدواجن، في بلاغ لها، إلى تجنب ما وصفته بـ"التأويلات الخاطئة لمضمون الدورية، و"الفهم المغلوط لبنودها"، مؤكدة أن "القانون الصحي لم يتناول موضوع تسويق الدواجن الحية، و"الرياشات" في أي فصل من فصوله رغم ارتباطه الوثيق بالقطاع، باعتبار أن هذه الوحدات هي المسوق الأساسي للمنتوج بنسبة تفوق 90 في المئة، وبالتالي كان لزاما وضع إطار تنظيمي لهذا النشاط يواكب ما جاء به القانون الصحي.





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
وزير الصحة أنس الدكالي يعفى المندوب الإقليمي للصحة بخنيفرة
وفاة امرأة حامل وجنينها بالمستشفى الإقليمي بالعرائش ووكيل الملك يأمر بفتح تحقيق
إقليم خنيفرة: التوقيع على اتفاقية شراكة لتنظيم القوافل الطبية بقيمة تفوق مليوني ألف درهم
اليوم العالمي للسلام..حالة الطوارئ المناخية تهدد السلام بكوكبنا
نجاح أول عملية لاستئصال الحنجرة على مستوى جهة طنجة - تطوان - الحسيمة
بعد احتجاج نساء بأفورار.. المديرية الجهوية للصحة تؤكد أن أدوية داء السكري ستتوفر بالمراكز الصحية من الاثنين المقبل
’يوم بدون سيارة’ في مدن مغربية من أجل التوعية بخطورة التلوث وأضراره الصحية والبيئية
انخفاض معدل الخصوبة في المغرب من 7 طفل لكل امرأة إلى 2.39 طفل فقط
''السبل الفضلى لتدبير المخاطر المهنية والأمان البيئي'' محور الملتقى الوطني للصحة والأمن البيئي
المركز الصحي لأفورار بدون أدوية مرضى السكري