أضيف في 19 شتنبر 2019 الساعة 20:12


وفاة زين العابدين بن علي الرئيس الأسبق لتونس في منفاه بالسعودية



 أطلس سكوب  ـ وكالات

 

أكدت مصادر رسمية اليوم الخميس، وفاة زين العابدين بن علي الرئيس الأسبق لتونس عن سن 83 عاما بعد صراع مع المرض.



وتوفي بن علي، الذي حكم تونس منذ نوفمبر 1987 الى غاية يناير 2011، في منفاه بالمملكة العربية السعودية، التي لجأ إليها بعد أن أطاحت ثورة 17 ديسمبر 2010 /14 يناير 2011 بحكمه.



وقد اندلعت أواخر سنة 2010 احتجاجات ومظاهرات في تونس بعد أن أقدم الشاب محمد البوعزيزي، أصيل ولاية سيدي بوزيد، يوم 17 ديسمبر 2010، على إضرام النار في جسده، ودامت هذه الانتفاضة قرابة الشهر وكانت كفيلة بإنهاء حكم بن علي، الذي غادر البلاد عشية 14 يناير 2011 وسط وضع أمني مضطرب وفوضى عارمة في مناطق مختلفة، حيث توجه إلى مدينة جدة بالمملكة السعودية رفقة زوجته ليلى الطرابلسي وابنتهما حليمة وابنهما محمد زين العابدين، أين أقام الى غاية وفاته اليوم الخميس.



ولم يظهر بن علي إلى العلن منذ إقامته في السعودية وكانت المعلومات شحيحة بخصوص وضعه ومواقفه مما وقع في تونس والملابسات والأحداث التي أنهت حكمه، عدا بعض البيانات التي صدرت عن محاميه اللبناني أكرم عازوري في بعض القضايا والملفات التي تثار بشأنه.



وتداولت وسائل إعلامية وشبكات التواصل الاجتماعي في الفترة الماضية معلومات بشأن تدهور حالته الصحية وشائعات حول وفاته، غير أن أفرادا من عائلته كانوا ينشرون صورا له على مواقع التواصل لتفنيد هذه الشائعات.








ومنذ سقوط نظامه أصدرت محاكم تونسية عديد الأحكام القضائية، وصلت إلى حد المؤبد، في حق زين العابدين بن علي في قضايا تتعلق بالفساد وبقمع المتظاهرين ضده أثناء أحداث الثورة، التي تشير الاحصائيات الرسمية الى أن عدد القتلى فيها بلغ 338.



وصنفت منظمات حقوق الإنسان الدولية، بالخصوص، نظام بن علي بـالاستبدادي وغير الديمقراطي، منتقدة تضييقه على الحريات وعلى معارضيه وعدم مراعاة المعايير الدولية للحقوق السياسية والتدخل في عمل المنظمات المحلية لحقوق الإنسان.



و لد زين العابدين بن علي، ثاني رئيس للجمهورية التونسية، يوم 3 سبتمبر 1936 بحمام سوسة، ودام نظامه في الحكم أكثر من 23 سنة (7 نوفمبر 1987 / 14 يناير 2011)، بعد أن خلف الرئيس الراحل الحبيب بورقيبة عقب ما سمي "بالانقلاب الطبي"، في إشارة الى التقرير الطبي الذي اعتمد عليه بن علي لإزاحته من الحكم والذي يفيد بـ"عجز" الزعيم بورقيبة عن آداء مهامه كرئيس للجمهورية بسبب استفحال مرضه وشيخوخته. وتم انتخابه رئيسا في 1989 ثم أعيد انتخابه في سنوات 1994 و1999 و2004 و2009 وسط انتقادات من معارضيه وتشكيك في نزاهتها.



وقد نال بن علي ديبلوما من المدرسة العسكرية في سان سير ثم من مدرسة المدفعية في شالون سور مارن بفرنسا، وأرسل للمشاركة في دورة بالمدرسة العسكرية العليا للاستخبارات والأمن في بلتيمور بالولايات المتحدة، ومدرسة المدفعية الميدانية (تكساس، الولايات المتحدة) ليستلم بعد ذلك مهمة الإشراف على الأمن العسكري لمدة 10 سنوات. ثم عمل لفترة قصيرة كـملحق عسكري في المغرب وإسبانيا ثم عين مديرا عام ا للأمن الوطني في 1977.



عين سفيرا لتونس بوارسو (بولونيا) لمدة أربع سنوات، ثم عين بعدها وزير دولة ثم وزيرا مفوضا للشؤون الداخلية قبل أن يعين وزيرا للداخلية في 28 أفريل 1986 ثم وزيرا أولا في أكتوبر 1987.





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
سقوط عدد كبير من الجرحى في عملية صدم باستعمال شاحنة في ألمانيا
مقتل الحارس الشخصي للملك سلمان إثر إطلاق النار عليه
قطر تدرس اعتماد ’أماكن مخصصة’ لاستهلاك الكحول خلال مونديال 2022
فريق حملة نبيل القروي : ’القضاء يعيش اليوم لحظة تاريخية فارقة تضعه أمام حتمية تغليب المصلحة العامة وإنقاذ المسار الديمقراطي’
الولايات المتحدة: بيلوسي تعلن فتح تحقيق رسمي بهدف عزل الرئيس ترامب
الحكم بسجن شخصين لنشرهما صورة جثة لاعب كرة الارجنتيني سالا أثناء التشريح
الولايات المتحدة: قتيلان و 9 جرحى في إطلاق نار في نادي رياضي بولاية كارولينا الجنوبية
عاجل .. ترامب يفرض عقوبات جديدة على إيران هي ’الأقسى على الإطلاق ضد دولة ما’
مقتل أكثر من 26 تلميذا ومعلمين في حريق بمدرسة قرآنية في ليبيريا
البنتاغون يضاعف مبادراته لتطويق قدرات الصين