أضيف في 26 نونبر 2014 الساعة 02:03


المواطن المقهور والمسمى الجديد " أب فضح "


لحسن بلقاس



 

أقسم الفساد أن لا ينخرن دواليب جل القيم ويسرق جل أركان الإنسانية من أساساتها, وعاث في الأرض فسادا وخرابا, حيث أضحى كالقرش الجائع يلتهم كل ما أثثته أيدي البطش النهب والسلب من دماء الفقراء والمساكين من أبناء هذا الوطن حتى أصبحت معه حياة هؤلاء الموطنين كلعبة او دمية يأخذها من هب ودب من مسؤولي التسول السياسي ليرمها في حضن مسؤول على شاكلته وهو ما يضفي الى جعل هذه الحياة تستدعي تدخلا سريعا وعلى الفور من أولي الأمر لكي تستمر في الدواران.

حين الحدث عن الفساد, التسول أو التزلُّف السياسي لبعض الجهات على حساب حياة مواطنين لا حول لهم ولا قوة,فهذا يتطلب النظر في عمق الإشكال حتى يتأتى القضاء أو محاولة القضاء عليه من جذوره, وإلا ستبقى دار لقمان على حالها وصوت من لا صوت له مطمورا بين الجبال والرمال والوديان لا يسمع ولا يمكن أن يسمع.

مأساة إنسانية تلك التي وقعت بإقليم تنغير والنواحي, وأقاليمنا الجنوبية والوجهة الشرقية للمملكة, وهذا يدفعنا إلى السؤال أين تذهب الأموال التي تدفع في مشاريع البنية التحية للمناطق المنكوبة والتي أعطى صاحب الجلالة الملك محمد السادس انطلاقتها؟ أين هي المراقبة على المشاريع التنموية لهذه المناطق؟ ولماذا يتم التماطل في إنجاز بعض مشاريع البنية التحتية حتى يأتي موسم الأمطار ويأخذ معه الجمل بما حمل؟ ويدفعنا إلى الحديث عن " أب فضح".

ضحايا تلو الأخرى, منازل جرفت وهدّمت على أصحابها, طرق لم تعد صالحة ومنها المغلقة, بنية تحتية رديئة وغير صالحة, إضافة إلى مجموعة من الأمور لابد على الحكومة الحالية من وضعها ضمن أولوياتها على مائدة النقاش وأخذها بعين الاعتبار لكونها تتعلق بحياة ناس بسطاء, وينتمون للمغرب النافع وليس المغرب الغير النافع, لأن المغرب ولله الحمد كله نافع ويحتاج إلى تدبير وصرامة في التعاطي مع بعض الملفات التي تسئ إلى المسمى إنسانية.

[email protected]

 





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
في زمن الكورونا :أبناؤنا بين ضغط الأسر وهاجس التعلم عن بعد .
هل أتاك حديث ’القايدة حورية’ ؟؟
مستشار جماعي بأيت اعتاب يكتب ’الحق في الحصول على المعلومة، سنة بعد التنفيذ و معاناة في التنزيل’
وجهة نظر في زمن أول ساعات الحظر: وباء البشر أم عطايا القدر؟؟؟
لقد كنتم السند في مواجهة خطر ’كورونا’(كلمة شكر)
خلاصات ’كورونية’
رحلتي إلى عرس أسطوري
سفر من نوع خاص (الحلقة الرابعة) وصول الوفد الرسمي لعائلة العريس
سفر من نوع خاص..(الحلقة الثالثة)
اليوم العالمي للمرأة ..المرأة_القروية