أضيف في 4 غشت 2022 الساعة 00:47


شلالات ومنابع أوزود جوهرة تتلألأ بين أحضان جبال الأطلس .. الواقع والآفاق (روبورتاج)


أطلس سكوب  ـ محمد كسوة

 
مع انطلاق عطلة فصل الصيف وارتفاع في درجات الحرارة، تبقى الوجهة المفضلة لعدد من المواطنين والمواطنات هي شلالات أزود العالمية التي تستهوي السياح من داخل وخارج أرض الوطن، فهي ثاني أطول شلالات في أفريقيا وواحدة من أكثر الوجهات السياحية الطبيعية زيارةً.


فزيارة شلالات أوزود يكون على مدار السنة، لكن تبلغ عدد الزيارات ذروتها في فصل الصيف، حيث يكون الموقع أكثر اكتظاظا لأنه يشكل ملاذا لهواة السباحة في شلالات المياه المتساقطة من أعلى الجبل، ولعشاق الطبيعة والهدوء  صراحة هذا هو أفضل فصل في السنة للذهاب إلى هناك.


ما هي الأنشطة الترفيهية التي يمكن ممارستها في شلالات أوزود


تكون المياه في شلالات أوزود في فصل الصيف دافئة الشيء الذي يسمح بممارسة السباحة فيها، سواء في البحيرة الموجودة أعلى الشلال أو أسفله، وكذلك في منابع الشلال حيث تتواجد مياه صافية وعذبة وأكثر هدوء، مع ضرورة أخذ الحيطة والحذر والابتعاد عن الأماكن التي يكون فيها التيار قويا والإبتعاد قليلا عن منطقة تساقط المياه.

كما يمكنكم أيضا القيام بجولة على متن قوارب تقليدية من عشرة مقاعد في المياه القريبة من تساقط  الشلالات مقابل ثمن رمزي  10 دراهم للفرد الواحد، و80 درهما للأسرة الواحدة، فخوض هذه التجربة يشعرك بالانتعاش بسبب رذاذ المياه المتطاير بفعل تساقط المياه من مرتفع يصل إلى 110 متر.
 
- إطعام القردة وأخذ صور تذكارية معها



يعتبر التواجد الكثيف للقرود البرية بمحيط شلالات أوزود من بين أحد الأسباب الرئيسية لقيام الكثير من السياح بزيارة هذه المنطقة، فهي تتسلق الأشجار وتلعب في جوانب الشلالات بكل حرية، فرغم كونها برية إلا أنها وبفعل تعايشها مع الإنسان أصبحت مسالمة وأليفة تقترب من الزوار بمجرد إعطائها القليل من الطعام وتصعد فوق رأسه وظهره وهي لحظات ممتعة يقضيها السائح بكل تأكيد بصحبة هذه القرود اللطيفة.

- وجود مطاحن تقليدية تعمل بالطاقة المائية

من بين ما تتميز به شلالات أزود احتفاظه على مطاحن تقليدية لطحن الحبوب وهي تعمل الطاقة المائية أي بقوة تدفق المياه التي تحرك رحى من الحجارة يقوم بسحق الحبوب التي تسقط الواحدة تلو الأخرى من وعاء مصنوع من الدوم.



 

- لعشاق رياضة المشي والاستكشاف


لعشاق الإستكشاف ورياضة المشي توجد مناظر جميلة وخلابة وشلالات صغيرة وأشجار وارفة الظلال تغري بالمشاعدة على طول مجرى وادي أزود الذي يقطع حوالي كيلومتر واحد قبل أن يصب في وادي العبيد وهو الرافد الرئيسي لنهر أم الربيع.



- قرية "تناغملت" جوهرة منسية تختبئ بين جبال الأطلس

 تعتبر زاوية “تناغملت” نموذجا أصيلا للتراث العمراني الجبلي التقليدي بالمغرب، فعلى بعد 8 كيلومترات من شلالات أزود، وبين هضاب وجبال عالية وشلالات وسواق وعيون تخترق المكان، تنتصب زاوية “تانغملت”، التي يعود تاريخ تشييدها إلى القرن 17 الميلادي على يد الإدريسي النسب أبو عمران موسى بن يعقوب البوكمازي (نسبة لآيت بوكماز بإقليم أزيلال)، وبجانبها وحولها توجد قرية جبلية ذات طبيعية خلابة، وخصوصية عمرانية متميزة، بشكل بناياتها وبيوتاتها الطينية التقليدية المتراصة والمتداخلة، المترامية من أسفل الهضبة إلى أعلى الجبل بشكل متلاصق، المغطاة بسقوف قصبية وخشبية، وجدران مكونة من مزيج من التراب والتبن والجير، ومبلطة بقليل من الإسمنت.

وتتوفر  قرية "تناغملت" على مخزون مهم من الموارد المائية التي تعتمد عليها ساكنة المنطقة في أنشطتها اليومية المعتادة من شرب وري لبساتينها ومزارعها الفلاحية الصغيرة، وأشجارها المثمرة خاصة الرمان والتين والزيتون، الموجودة بكثافة في هذه المنطقة الجبلية.


- منابع شلالات أزود.. منطقة سياحية واعدة تحتاج إلى الاهتمام

قبل وصولك إلى منطقة الشلالات بأوزود بحوالي كيلومترين وعلى يمينك تنعرج طريق معبدة تصل إلى منابع الشلالات، حيث تنبع مياه شلالات أزود بتراب جماعة تاكلا أزود بإقليم أزيلال.

- طريق الزيتون     

مباشرة بعد وصول الزوار إلى منطقة منابع شلالات أزود يجدون أمامهم موقفا آمنا للسيارات، ليبدؤوا رحلة قصيرة على الأقدام بجنبات الوادي تحت ظلال وارفة لأشجار الزيتون تزين ضفاف الوادي .

أول ملاحظة تسجلها وأنت تحل بمنطقة أغبالو منبع شلالات أزود هي هدوء المنطقة، ووجود الأمن وروعة أهل المنطقة وتعاملهم الراقي مع الزوار، وغياب سلوكات سلبية تجدها في بعض المناطق السياحية، من شأنها مضايقة السياح.

يوفر ممتهنو السياحة بمنطقة منابع شلالات أزود كما هو الحال في منطقة الشلالات، وجبات متنوعة وبأثمنة جد مناسبة، تشجع السياح على الإقبال على هذه المنطقة الرائعة.

وسجلنا خلال زيارة هذه المنطقة رفقة أفراد العائلة التعامل الراقي لأرباب المحلات التجارية والسياحية مع زوار المنطقة واعتماد أثمنة جد مناسبة سواء للوجبات الغذائية أو كراء محلات الاقامة.

- لماذا هُمشت منطقة المنابع؟

قد يلمس أي زائر لمنطقة منابع شلالات أزود، نوعا من التهميش، فرغم روعة المنطقة ولباقة تعامل أهلها ومهنية أرباب المحلات السياحية، فهي منطقة واعدة تستحق افضل حال على ماهي عليه اليوم، واهتماما من قبل المسؤولين على القطاع وعلى الجماعة، لهذا السبب يلتمس سكان المنطقة من جميع المسؤولين تقديم الدعم والمساعدة لتأهيل المنطقة بشكل يتناسب والقيمة السياحية للمنطقة.

- فنادق مصنفة ومنازل للكراء ومطاعم ومقاهي تستجيب لكل الطلبات

مما أصبح يميز شلالات أزود التقدم الملموس الذي اصبحت عليه المنطقة من توفرها على بنية استقبال مهمة تتكون من فنادق مصنفة ورياضات ومنازل للكراء ومطاعم ومقاهي تستجيب لكل الطلبات على اختلاف القدرات المادية للأشخاص والأسر الوافدة على الشلالات.


وتتميز الخدمات المقدمة من طرف المطاعم والمقاهي حسب عدد من الزوار ممن التقتهم الجريدة بالجودة والاثمنة المناسبة مقارنة مع جهات ومناطق سياحية أخرى.

مطعم أماولو لصاحبه المكي.. مطعم متخصص في تقديم الفطور البلدي وأطعمة متنوعة وشهية بأثمنة مناسبة

لا يمكن لكل زائر لمنطقة شلالات أزود من عشاق كل ما هو "بلدي" طبيعي أن لا يزور مطعم "أمالو" المتواجد قبالة حديقة أزود، لصاحبه المكي الرجل الطيب والعصامي الذي يشدك شدا بطيبوبته وحسن خلقه وحرصه الشديد على رضا الزبون وراحته.



ومن بين ما يميز مطعم أمالو دون غيره من المطاعم هو تخصصه في تقديم فطور "بلدي" مائة بالمائة يتكون من الشاي والقهوة وجبن البقر والمعز والزيت وأملو والعسل الطبيعي وعصير الليمون وزيتون المنطقة الأسود والأخضر المخدوم بطريقة تقليدية وخال من أي مواد حافظة، بالإضافة إلى تخصص اكلة الطاجين الذي يميز المنطقة بكل أنواع اللحم (البقر، الغنم، المعز، الدجاج البلدي) وكذا مختلف الأطعمة العصرية الأخرى التي تكون تحت الطلب حسب رغبة الزبون، ويبقى شعار عمي المكي كما يحلو للكثير مناذاته " لي عندو ياكل ولي ما عند ياكل".

- كأس شاي بالأعشاب المحلية


مما يميز منطقة أزود السياحية تواجد محلات لبيع الأعشاب العطرية المحلية ذات الفوائد الكثيرة، ولتشجيع الزوار على اكتشاف ذوقها وأهميتها يقوم أصحاب هذه المحلات بإعداد "براريد" من الشاي بهذه الأعشاب ودعوة الزوار إلى تذوقها بالمجان، وهي عادة تبرز كرم أهل المنطقة واحتفاءهم بالضيوف.

فرق موسيقية للتراث الأصيل تتنقل بين مطاعم المنطقة

مما يؤثت منطقة أزود السياحية تواجد مجموعات موسيقية للفن الأمازيغي الأصيل تتنقل بين مطاعم الشلالات ومقاهيها يعمل أفرادها على خلق جو من الطرب والنغم بين الزوار والزبناء الذين يجودون عليهم بببعض الدراهم تشجيعا لهم ومساعدة لهم على لقمة العيش لقاء ما يقدمونه من لحظات ممتعة تبقى لا محالة راسخة في أذهان محبي هذا النوع من الفن الأصيل

- ظواهر سلبية وجب محاربتها لتفادي وقوع الكارثة واستتباب الأمن بالمنطقة

من الظواهر السلبية التي يجب على السلطات والمسؤولين محاربتها والتوعية بخطورتها تفاديا لأي حادث مأسوي يحول أجواء الفرح والسرور إلى حزن وأسى إقدام مجموعة من الزوار على تخطي الحواجز المنصوبة على جنبات الشلالات لتفادي السقوط، بل الأدهى والأمر من ذلك وصول بعضهم إلى أماكن من الشلال معروفة بقوة التيار المائي فيها، وهي مغامرة غير محسوبة العواقب.

واستنكر مولود بليل صاحب رياض بمنطقة أزود ومرشد سياحي هذا السلوك الذي ينذر بالخطر قائلا في تدوينة له على الفايسبوك: "اللهم ان هدا منكر، اللهم إن هدا منكر،  اللهم إن هدا منكر، لا حسيب ولا رقيب، كل يوم أكثر من 15 ألف زائر لموقع شلالات أوزود... غياب تام للتأطير، نتمنى أن لا تكون النتائج كارثية على البيئة".

وأضاف بليل في تدوينة أخرى "ظاهرة خطيرة أصبح يعرفها المنتجع السياحي لشلالات أوزود، حيت يعمد بعض المحسوبين على السياحة الداخلية إلى التسلق بجنبات الوادي،  مما قد يشكل خطرا على باقي الزوار ..." ملتمس التدخل العاجل ووضع بعض وسائل السلامة أو على الأقل التدخل لردع هؤلاء الطائشين والمراهقين.

وللأسف الشديد وقع ما نبه إليه بليل يوم أمس الثلاثاء بوفاة شاب في مقتبل العمر (16 سنة) غرقا بشلالات أوزود، قادم من الدار البيضاء رفقة زملائه للاستجمام غير أن رحلتهم تحولت إلى مأساة، بعدما لقي حتفه إثر قفزة من فوق صخرة متواجدة على ضفاف البحيرة المسماة "تفضنا" الموجودة أسفل الشلال.

ونبه مولود بليل في آخر تدوينة له إلى ظاهرة غريبة عن الساكنة المحلية لمنطقة أزود بدأت تظهر قائلا: "اليوم لاحظ بعض الإخوة المرشيدين السياحيين بشلالات أوزود أن بعض اليافعين يحاولون سرقة اغراض السياح المغاربة و الأجانب معا و بشهادتي شخصيا كلك ..."

وطالب من السيد عامل إقليم أزيلال و السيد القائد الجهوي للدرك الملكي بجهة بني ملال خنيفرة إيفاد عناصر لتعزيز العدد المحدود جدا،  كون دلك سيسمح بتكثيف دوريات الدرك لاستسباب الأمن في المنطقة.




أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
6 آلاف مغربي تسمم في 2021
بحيرة غاردا الايطالية تشهد اسوأ جفاف منذ 15 عاما
مصرع 3 أفراد من الوقاية المدنية في مكافحة حريق غابوي على مستوى عمالة المضيق-الفنيدق
توقيف أربعة أشخاص للاشتباه في تورطهم في إضرام النار عمدا في ملك غابوي تابع للدولة
مصرع 3 أشخاص اختناقا بثاني أكسيد الكربون داخل بئر لاستخراج الفحم الحجري بجرادة
بعد وفاة أم ومولودها وقفة احتجاجية پأيت مازيغ تطالب بمعاقبة المسؤولين (فيديو)
شاب من أزيلال يتحدى الإعاقة ويوجه رسالة إلى المسؤولين(فيديو)
مقطع طرقي بأكودنلخير يخرج ساكنة ثلاثة دواوير للاحتجاج في مسيرة إلى عمالة أزيلال (فيديو)
بسبب العزلة.. شباب تاغية زاوية أحنصال ينقلون طفلا مصابا على نعش(فيديو)
استرجاع إقليم وادي الذهب، ذكرى مجيدة طافحة بأسمى قيم الوطنية والذود عن حمى الوطن (الكثيري)