أضيف في 6 فبراير 2020 الساعة 09:23


محاربة الرشوة .. إدانة المدير السابق للوكالة الحضرية بمراكش بعشر سنوات سجنا نافذا


مراكش 6 فبراير 2020/ومع/ قضت غرفة الجنايات الابتدائية المختصة في جرائم الأموال بمحكمة الاستئناف بمراكش، مساء أمس الأربعاء، بإدانة المدير السابق للوكالة الحضرية بمراكش، خالد وية، المتابع بجناية الارتشاء، بعشر سنوات سجنا نافذا وغرامة قدرها مليون درهم، وذلك حسبما علم لدى مصدر قضائي.

وأوضح المصدر ذاته أن المحكمة قضت أيضا، بإدانة كل من زوجة مدير الوكالة ومهندس معماري بخمس سنوات سجنا نافذا وغرامة قدرها مليون درهم لكل منهما.

وأضاف أن نفس الهيئة القضائية قضت بالحكم على المتهمين الثلاثة بأدائهم على وجه التضامن تعويضا مدنيا لفائدة شركة (طرف مشتكي) قدره 300 ألف درهم، وبأدائهم تضامنا بينهم لفائدة الجمعية المغربية لمحاربة الرشوة "ترانسبرانسي المغرب" تعويضا قدره درهم واحد رمزي.






وتعود أطوار القضية إلى 4 يوليوز 2019، عندما تقدم منعش عقاري بمراكش بشكوى ضد المدير السابق للوكالة، الذي طلب من المنعش رشوة مقابل تسريع المساطر المتصلة بمنح ترخيص إداري.

وبناء على تعليمات النيابة العامة التي لجأ إليها المشتكي، تم فتح بحث في هذا الموضوع من طرف المصالح الأمنية أسفرت عن إيقاف المشتبه فيه متلبسا بتلقيه لرشوة تقدر بـ500 ألف درهم.





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
عامل إقليم أزيلال يقاضي الرئيس السابق لجماعة أيت أمديس
وزارة العدل منكبة على إعداد تنظيم هيكلي جديد ينص على إحداث مديريات جهوية (السيد بنعبد القادر)
12 سنة سجنا نافذا للقابض السابق للإدارة الجهوية للجمارك بمراكش
وزارة العدل تتيح امكانية النطق بالأحكام باللغة الأمازيغية والترجمة من وإلى الأمازيغية داخل المحاكم والإدارة وخلال التحقيق والترافع
المحاكمة عن بعد أضحت مكسبا ينبغي تعزيزه بإطار قانوني (وزير العدل)
العدول الجدد يؤدون اليمين القانونية بمحكمة الاستئناف بمراكش
المخطط الرقمي ورش استراتيجي سيغير لامحالة صورة العدالة وطريقة تدبير الادارة القضائية بالمحاكم (وزير العدل)
عدد القضايا المحكومة عن بعد بلغ 2406 ما بين 8 و 12 يونيو الجاري
متابعة أربعة أشخاص بمكناس في حالة اعتقال بسبب النصب منهم يوتيوبر مشهور
وزارة العدل تصدر دليل التدبير الاداري للمحاكم في ظل تمديد حالة الطوارئ الصحية