أضيف في 8 يونيو 2021 الساعة 11:25


مشاريع عقارية للسكن مهددة بالتوقف بسبب الارتفاع الصاروخي لمادتي حديد البناء والخشب


أطلس سكوب

 

لازال قطاع العقار والبناء يواجه صعوبات جمة، تحول دون تحقيقه للأهداف المسطرة من طرف الدولة خصوصا في مجالي السكن الاقتصادي والسكن الأقل تكلفة، وذلك بسبب الارتفاع الصاروخي في بعض المواد الأساسية في البناء على غرار الحديد والخشب، عقب ارتفاع سعرهما إلى مستويات قياسية خلال هذه الظرفية التي يعرف فيها القطاع تراجعا كبيرا في الإقبال على اقتناء السكن بجميع أصنافه، تزامنا مع تداعيات أزمة انتشار فيروس كورونا.

 

 وفي هذا الصدد، أكد أحمد بوحميد، رئيس الاتحاد الوطني للمنعشين الصغار والمتوسطين، التابع للاتحاد العام للمقاولات والمهن، أن المهنيين تفاجأوا بارتفاع صاروخي في مادة حديد البناء عقب بلوغ سعره إلى 9,50 دراهم للكيلوغرام، والخشب (42,45 درهم للمتر لينير)، مضيفا في تصريح ليومية (العلم)، أن ارتفاع أسعار المواد الأساسية في البناء، شكل ضربة موجعة للمنعشين الصغار والمتوسطين الذين تربطهم التزامات مع الدولة لإنجاز مجموعة من المشاريع العقارية من فئة السكن الاقتصادي والسكن الأقل تكلفة، وفق العلم التي أوردت الخبر. الصورة تعبيرية









أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
الحكومة الفيدرالية النيجيرية تستعد لبناء خط أنبوب الغاز نيجيريا-المغرب
’الحركية البنكية’.. بنك المغرب يوضح كيفية اشتغال هذه الآلية
CIH يطلق خدمة البنك المجاني مدى الحياة لفائدة الأفراد الذين يفتحون حسابا عبر الأنترنت
عقار: التحفيز الضريبي ينتهي في 30 يونيو
عبد الرحيم الحافظي يتولى رسميا رئاسة الشراكة العالمية للكهرباء المستدامة GSEP.
النموذج التنموي المقترح، رؤية استشرافية لمغرب الغد (السيد بنموسى)
تطبيق 'TAPTAP SEND' يتيح للمغاربة المقيمين بالخارج تحويل النقود إلى عائلاتهم دون أي تكاليف ثابتة
ندوة دولية حول الفلاحة المستدامة في أكتوبر المقبل ببني ملال
إحداث 1013 مقاولة سنة 2020 بالجهة أغلبها بقطاع التجارة والخدمات والبناء
بعد معاناة مع توالي سنوات الجفاف بشائر موسم فلاحي استثنائي