أضيف في 6 نونبر 2020 الساعة 11:18


ترانيم منسية


بقلم الشاعرة: سمية أيت زهرا

في بهو مخيلتي
عنكبوت...
يسحق الخلايا
ولا يترك الأطلال تموت...
تبرح أرضا في باقي البيوت...
_ _ _
في بهو مخيلتي
عنكبوت...
في زاوية مخيخي **
في القعر تمامااا
طفل غاضب يسترخي**
يناجي الليل حالمااا
حملا ذنوب المثخنين همااا
_ _ _ _  في بهو مخيلتي
يضج صخب صامت**
سبات ساخط
دمع لافت**
وأنا....
هناك أستلقي ""
على أريكة في الطابق الأفقي""
لطالما أحببت أن أرتقي""
لطالما حدثوني عن الرقي""
عن المبادئ...
حالما كتبت الميعة الأولى في خلقي""
أخلفوا بتطرف واختلفوا!
أم أنها وثوقي وطفوليتي أذنبوا؟!
أم أنهم حرفوا المبادئ
وغيرها في الأصول كتبوا ؟!
_ _ _ _
في بهو مخيلتي
ترانيم قيثارة ليل ...
لعازف أضاع الطريق
لجفون لم تغفو
لو غفت...
ما كان وثر الأمل
ليعبر بمسراته
حدود السمااء
كان ليعم الأسى
كان ليخرس اللؤى
... لترتع تلاوة الكربة
بين فواصل الصمت
لتجثات في جنازة طفل
عاتبه الليل
_ _ _ _





في زاوية من الغرفة المجاورة
لمخيلتي...
جفون تحملق للسماا
أنامل ترفع القلماا
تعلن الألماا
....
تعلن مجهولا
غادرت الرحمة خارطة خاطرة،،،
سافرت به إلى صحراء قاحلة
كل مافيها عطشى
للشهوة
للجرم
للغريزة والثروة
___
في زاوية أخرى
يقطن الغازف
ما عاد يغني للأمل
فقد غنوته تلك في ليلة غجرية....
أضاع أبجديته في حديث الصخور،،،
على يد فاقدي الشعور،،،

ذفنونا وتناسووا أننا بذور
تناسووا أننا نحب النشور
نحن البراءة وتحياا!!
نحن البساطة وتحياا!!
لسنا إشارات مرور
لأهوائكم
لسنا قناطر عبور
لأحلامكم
نحن الغذ يا مجاهيل
نحن الغذ يا مجاهيل...
_ _ _ _
في رقعة أخرى
من بهو مخيلتي
فجوة زمنية كورونية
تواصل المسير
وعلى الجانب الأيسر
مناذيل ورقية مذبولة
لقلوب مكافحة ...
أطيح عرشها في هنيهة،،،
توقف النبض
فقدنا المريض (.)
_ _ _ _
وعلى الجانب الأيمن
فراغات ودعوات
ملتمسين المعجزات
...
وفي الختام ألف سلام
على أفئدة الأمهات
تفحصوا مخذاتهن ليلا
لتتأكدوا أنكم سبب هذه الفجوات





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
الجزائر والعداء التاريخي للمغرب
سلطة الكتابة ودينامية التأثير والتغيير..
من قتل هؤلاء ؟؟؟
رد على رئيس جماعة تيموليلت : ’ليتكم سكتتم’ !!!
تداعيات تدبير الماء الشروب بتيموليلت يعود إلى الواجهة ومطالب بتدخل عامل الإقليم
المقهى في المخيال الشعبي.. فسحة للهروب من رتابة الحياة أم فضاء للتواصل الاجتماعي
بني حسان قريتي كيمي.. بين الغنى الطبيعي والضعف التنموي..
صمت النهار
نبذة تاريخية عن قبيلة أيت بوكماز..
'' الديبلوماسية المغربية الهادئة وأزمة الأطروحة الانفصالية''