أضيف في 2 دجنبر 2021 الساعة 22:27


''فعلية الحماية من العنف السييراني والإلكتروني ضد النساء'' محور يوم دراسي ببني ملال(فيديو)



أطلس سكوب ـ عمر طويل

بمناسبة الأيام الأممية لمناهضة العنف ضد النساء، نظمت اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان لجهة بني ملال خنيفرة، اليوم الخميس، يوما دراسيا حول موضوع "فعلية الحماية من العنف السيبيراني والالكتروني ضد النساء"، ساهم في إغناء مداخلاته فعاليات مختلفة وفق مقاربات متنوعة سوسيولوجية، قضائية، أمنية، مدنية، أكاديمية وإعلامية.



ويندرج هذا اللقاء الدراسي، المنظم  في إطار فعاليات الحملة الأممية للحد من العنف ضد النساء الممتدة من 25 نونبر إلى 10 دجنبر من كل سنة، وفي إطار الحملة الوطنية التي أطلقها المجلس الوطني لحقوق الإنسان تحت شعار "منسكتوش على العنف ضد النساء والفتيات".



وعرف اليوم الدراسي المنظم بالغرفة الفلاحية بني ملال، إلقاء عدة مداخلات حول الموضوع، افتتح بإلقاء كلمة افتتاحية لرئيس اللجنة الجهوية لحقوق الانسان بني ملال خنيفرة.



وألقت الدكتورة عائشة العلوي المداخلة الأولى حول موضوع "العنف السيبيراني والالكتروني بمواقع التواصل الاجتماعي: رصد الظاهرة بجهة بني ملال خنيفرة".



فيما انصبت مداخلة الأستاذة حكيمة طريقي نائبة الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بني ملال حول موضوع "الحماية القانونية والقضائية للنساء من العنف السيبيراني والالكتروني ضد النساء والفتيات".



وتمحورت مداخلة ولاية أمن بني ملال حول موضوع "الوسائل الإجرائية والأمنية لمواجهة العنف السيبيراني والالكتروني ضد النساء والفتيات"، فيما ألقى الأستاذ عبد الإله بن الصادق مداخلة حول موضوع "قراءة سوسيولوجية للعنف السيبيراني والالكتروني ضد النساء والفتيات".



أما الأستاذة مليكة الزخنيني فتمحورت مداخلتها حول موضوع "دور وسائل الإعلام في التحسيس بخطورة العنف السيبيراني والالكتروني ضد النساء والفتيات"، واختمم اللقاء بإلقاء الأستاذة نورة منعم مداخلة حول موضوع "دور المجتمع المدني في الرفع من الوعي المجتمعي للحد من العنف الالكتروني للنساء والفتيات".



وعرف اللقاء نقاشا تفاعليا، بين الحضور الذي أغنى النقاش العمومي حول فعلية سبل الانتصاف في مجال مناهضة العنف ضد النساء والفتيات، وأكد الجميع على ضرورة التعبئة لكسر ثقافة الصمت وعدم التبليغ.



وفي تصريح لموقع "أطلس سكوب"، أكد الزينبي أحمد التوفيق، رئيس اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بجهة بني ملال خنيفرة، ان هذا اليوم الدراسي يندرج في إطار الحملة الوطنية التي أطلقها المجلس الوطني لمناهضة العنف ضد النساء والفتيات.


وأشار الزينبي أن اللجنة الجهوية لجهة بني ملال خنيفرة، اشتغلت على تيمة العنف السيبيراني والالكتروني ضد النساء والفتيات بالجهة، وتمت مقاربة الموضوع من خلال محاور تتعلق بالحماية والوقاية من جهة وبسبل الانتصاف وجبر الأضرار من جهة أخرى، عبر معالجة الموضوع من مقاربات مختلفة.


من جهتها، أشارت الأستاذة مليكة الزخنيني، أن اللقاء كان فرصة للوقوف وتناول العنف السيبيراني والالكتروني ضد النساء والفتيات من وجهات نظر مختلفة.

وأضافت الزخنيني، أن موضوع مداخلتها تناول دور الإعلام في التحسيس والتوعية والتشدد على الدور الوقائي والحمائي، مشيرة أن عدم تبليغ الضحايا بهذه الجرائم يبقى أكبر عائق لجبر الأضرار.

وتوخى المنظمون من وراء هذه المبادرة تعميق النقاش العمومي حول فعلية سبل الانتصاف في مجال مناهضة العنف القائم على النوع الاجتماعي والحد من الإفلات من العقاب والتعبئة لكسر ثقافة الصمت وعدم التبليغ وكذا إذكاء الوعي بمدى انتشار الظاهرة.




أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
لقاء تواصلي بواويزغت لدعم ريادة الأعمال لدى الشباب (فيديو)
النقاط الرئيسية للاتفاق المرحلي بين الحكومة والمركزيات النقابية التعليمية الأكثر تمثيلية
حقيقة نفاذ المخزون الوطني للأدوية في توضيح لوزير الصحة خالد ايت الطالب
هزة أرضية بقوة 4,7 درجات بعرض ساحل إقليم العيون
ازرو : توقيف شخص من ذوي السوابق للاشتباه في تورطه في ارتكاب حادثة سير مع جنحة الفرار والسكر العلني البين (بلاغ)
بعد مقال أطلس سكوب وزارة التجهيز تتدخل لإصلاح خطأ التشوير الأفقي بأيت علوي نواحي أفورار
موظفو السلالم الدنيا.. آفاق جديدة للترقي
وزارة الصحة.. متحور ''أوميكرون'' يمثل 95 بالمائة من الحالات والموجة الجديدة تقارب ذروتها (حصيلة نصف شهرية)
مباريات توظيف مهندسين ومتصرفين وتقنيين ومساعدين تقنيين
إقليم أزيلال : 2965 مستفيدا من 14 وحدة طبية وفرق متنقلة