أضيف في 7 دجنبر 2014 الساعة 00:54


بني ملال:حقوقيون يفجرون فضيحة امتناع القضاء عن تنفيذ ثلاث أحكام قضائية‎


 

أطلس سكوب

 

كشفت جمعية ائتلاف الكرامة في بلاغ توصلت أطلس سكوب بنسخة منه، عن عدم تنفيذ ثلاث أحكام قضائية‎ تخص مشكل مشروع تزويد الساكنة بالماء الصالح للشرب بعين الغازي بني ملال، ودعت الجمعية الحقوقية إلى احترام استقلالية القضاء، كما دعت الجهات القضائية الى تنفيذ القانون.

وفيما يلي نص البلاغ كما توصلت به أطلس سكوب :

 

قامت جمعية ائتلاف الكرامة بزيارة لدوار عين الغازي بني ملال للإطلاع على معاناة الساكنة والتحقق من تدخل السلطة المحلية للإستلاء على مشروع تزويد الساكنة بالماء الصالح للشرب ومحاولة تفويته للوكالة المستقلة للماء.

وتعود جدور المشكل منذ كانت هذه المنطقة تابعة لجماعة فم العنصر وكانت بدون ماء صالح للشرب وكانوا يأخذون الماء من العين بشكل مباشر.ولكن سنة 2006 طلبت منهم السلطة تأسيس جمعية للاستفادة من مشروع تمويل ياباني 80٪  والجماعة القروية 15٪ والجمعية 5٪.وعند وضع الخزان طلب من الساكنة وضعه في مكان مرتفع لكي يستفيد منه الجميع،وقد تطوع الرجال وقاموا بحفر وتعبيد الطريق في قمة الجبل بشكل تطوعي وبدون مساعدة من أحد.وعرف المشروع في البداية ترحيب وتشجيع كبير ،وبمجرد انتهاء من إتمامه  أنقلب كل شئ.

حيث طلبت السلطة المحلية من جمعية تاغبالوت للماء والتنمية والبيئة تسليمه للوكالة ،وبمجرد الرفض امتنعت هذه الأخيرة عن تقديم حصتها من تمويل المشروع.وامتنعت عن ربط الساكنة بالشبكة مما دفعهم للاحتجاج محليا ووطنيا حيث تم اعتقال مجموعة منهم في الرباط لعدة ساعات.هذه الاحتجاجات أرغمت السلطة للخضوع لرغبة ومطالب الساكنة،حيث تمكنوا من الاستفادة من الماء وبثمن اجتماعي.

 لم تتوقف المسألة عند هذا الحد فبالمناسبة تجديد المكتب المسير للجمعية تم رفض تسلم أوراقها بدون مبرر من طرف باشا المدينة.

ودخلت الجمعية في نزاع قضائي كان لصالحها، حيث حكمت برفض قرار باشا بني ملال تسلم التصريح بتجديد الجمعية.كما أن السلطة اعترفت بتأسيس جمعية أخرى بنفس الاسم وبنفس الأهداف وفي نفس المكان لكي تنزع الشرعية من الجمعية الأم.مع العلم أن هؤلاء لا يسيرون المشروع وليس لهم أي تمثيلية سكانية.كما أنهم أصبحوا يخلقون المشاكل ويحرضون الساكنة على عدم أداء واجباتهم المالية اتجاه أصحاب المشروع.ولينجحوا أخيرا في إقناع ثلاث أفراد بعدم أداء مستحقاتهم المادية.وقد حكمت المحكمة عليهم بأداء مستحقاتهم والتي تقدر بحوالي 2000 درهم لكل واحد.ورغم صدور الأحكام منذ 28 نونبر 2013 بالإكراه البدني في مواجهتهم فإن هذه الأحكام لم ينفذ لحد كتابة هذه السطور.كما أن رئيس الجمعية الأخرى أصدر إعفاء لهؤلاء رغم أنه لا صفة له في ذلك.كما أنهم يمنعون العمال من مراقبة العدادات أو إصلاح القنوات كلما تعرضت للعطل أو تسرب للمياه.بل وصل الأمر إلى تجيش الأطفال والنساء والاعتداء على مسيري الجمعية.

 تندد جمعية إئتلاف الكرامة لحقوق الإنسان بني ملال بموقف السلطة المحلية وامتناعها عن تسلم ملف تجديد مكتب الجمعية.كما نعتبر الحق في التنظيم الاعتراف القانوني حقوق تكفلها كل المواثيق الدولية والوطنية .كما ندعوها إلى احترام قرارات القضاء وتسوية وضعها القانوني.كما ندعو القضاء للعب دوره وتنفيذ أحكامه فلا يعقل أن لا ينفذ قرارات المحكمة بدعوى أن السلطة الولائية أوحت بذلك، فأين استقلالية القضاء.كما نحمل السلطة المحلية المسؤولية الكاملة لما قد ينتج عن تدخلها في هذا الملف من تداعيات.

                          عن جمعية إئتلاف الكرامة لحقوق الإنسان بني ملال




أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
إيداع خمسة أشخاص تحت تدبير الحراسة النظرية للاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في النصب والاحتيال والاستيلاء على عقارات الغير
النيابة العامة بأزيلال تنظم لقاء تنسيقيا لوضع استراتيجية لمحاربة الهدر المدرسي وحماية حق الطفولة في التعليم
مستجدات قضية الرشوة : ايداع أحد نواب رئيس جماعة تاونزة السجن المحلي بأزيلال
اعتقال أحد نواب رئيس جماعة تاونزة متلبسا بتسلم رشوة من مقاول ينحدر من أزيلال
أول حكم قضائي يجرم العنف النفسي بالمغرب
'' مناهضة العنف ضد النساء '' محور يوم تحسيسي بمحكمة الاستئناف ببني ملال
أساتذة جامعيون يمثلون أمام القضاء في إطار فضيحة 'الجنس مقابل النقط'
يوم دراسي بالمحكمة الابتدائية بأزيلال حول مناهضة العنف ضد النساء(فيديو)
ترشيد الاعتقال الاحتياطي يعد من أولويات تنفيذ السياسة الجنائية (السيد الداكي)
وهبي : وزارة العدل بصدد وضع اللمسات الأخيرة على مشروع قانون المسطرة الجنائية