أطلس سكوب
أطلس سكوب موقع اخباري مغربي
afterheader desktop

afterheader desktop

after Header Mobile

after Header Mobile

أزيلال.. لقاء الأبواب المفتوحة للتعاون الوطني بمركز تأهيل وإدماج النساء في وضعية صعبة(فيديو)

أطلس سكوب  ـ أزيلال

 

بمناسبة الموسم التكويني الجديد 2023/2024 نظمت جمعية مبادرة لدعم النساء في وضعية صعبة بشراكة مع التعاون الوطني والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية بأزيلال أمس الأربعاء 27 شتنبر الجاري أيام الأبواب المفتوحة تحت شعار:” التأهيل والتكوين جسر للتمكين والريادة وتسهيل اندماج اجتماعي واقتصادي فعال ومستدام للنساء في وضعية صعبة “، في إطار الانفتاح على المحيط الخارجي والتواصل مع الفئات في وضعية هشاشة وتشجيعها على الانخراط في البرامج والاستفادة من الخدمات والمساعدات المتنوعة.

وجاء اللقاء في سياق الأبواب المفتوحة التي تنظمها مؤسسة التعاون الوطني على صعيد مؤسسات ومراكز التأهيل والتكوين الموجه للنساء والفتيات وكذا الشباب المنقطع عن الدراسة الاجتماعية .

وحضر اللقاء السيدة القائد بالملحقة الثانية والسيد مندوب التعاون الوطني بأزيلال والسيد رئيس قسم العمل الاجتماعي بعمالة أزيلال، والسيدة  زاهية انوش رئيسة جمعية مبادرة، والسيدة الهام شضوى امينة المال بالجمعية، وعدد من النساء المستفيدات من التكوينات والمشرفين على التكوينات.

في بداية هذا اللقاء رحبت الأستاذ زاهية انوش رئيسة جمعية مبادرة بالحضور واثنت على مجهودات  المشرفين على مركز تأهيل وإدماج النساء في وضعية صعبة على مستوى الرفع من عدد المستفيدات وجودة التكوينات، وفسحت أنوش الفرصة للنساء المستفيدات من التكوينات للاداء بآرائهن حول مسار التكوين.

وبدوره نوه المندوب الإقليمي للتعاون الوطني بأزيلال بمستوى التكوين وجودته داعيا مسؤولي الجمعيات والمراكز الى مزيد من الانفتاح واستقطاب الفئات الهشة المستهدفة بنشاط المراكز، كما دعا المشرفين على التكوينات إلى المضي قدما في التقدم في الرقمنة .

وشدد السيد المندوب الإقليمي للتعاون الوطني بأزيلال على أهمية تنظيم الانشطة الموازية داخل المراكز وعدم الاكتفاء بالتكوين الحرفي، كسبيل للرقي بالمستوى الفكري والثقافي لهذه الفئات الهشة.

ومن جانبه أكد السيد عبد العزيز عاصيمي رئيس قسم العمل الاجتماعي بعمالة أزيلال أنه تم تشييد وتجهيز هذه المنشأة في إطار برنامج “مواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة” ضمن المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، بهدف توفير المواكبة القانونية والنفسية للنساء في وضعية صعبة، وتقوية قدرات النساء في وضعية هشاشة، مضيفا أن هذا الفضاء يطمح إلى ضمان توجيه النساء ضحايا العنف نحو المتخصصين في المجال، وتوفير خدمات الاستقبال والاستماع والتوجيه والاستشارة القانونية والإيواء المؤقت للنساء، إلى جانب تشجيع إدماج النساء في وضعية هشاشة في النسيج الاقتصادي.

وفي تصريح خصت به موقع “أطلس سكوب”، أكدت الأستاذة فاطمة الزهراء أستين المسؤولة عن التكوين في الخياطة أن النساء المستفيدات من التكوين والتأطير بالمركز أبدين عن اعجابهن بالتقدم الحاصل في التكوين، كما سجلت المتحدثة وجود رغبة كبيرة لدى المستفيدات في التكوين رغم عدم تمدرس بعضهن.

وفي سياق متصل أكد السيد عبد العزيز فوزي المكلف بالمعلوميات أن المركز يقدم تكوينات مهمة للنساء في وضعية هشاشة، مشيرا أن برنامج التكوين يسير وفق حاجيات هذه الفئة.

ونوه بالمجهودات الاجتماعية التي تبذل على مستوى المركز، وبالرغبة الكبيرة في التعلم لدى المستفيدات.

وفي نهاية اللقاء، تم توزيع الشواهد على النساء المستفيدات، كما نظمت حفلة شاي على شرف الحضور، أثثت موائدها بحلويات من صنع المستفيدات بالمركز.

 

 


تعليقات الزوار
جاري تحميل التعاليق...

شاهد أيضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافقالمزيد