أضيف في 4 يناير 2020 الساعة 15:23


باحثة مغربية تحصل على جائزة أفضل عرض شفوي بالمؤتمر الدولي الرابع حول ''معالجة النفايات السائلة والحفاظ على البيئة''





أطلس سكوب ـ (ومع) حصلت الباحثة المغربية فرح الحسني وهي أستاذة بالجامعة الأورو-متوسطية بفاس، على جائزة أفضل عرض شفوي خلال المؤتمر الدولي الرابع حول "معالجة النفايات السائلة والحفاظ على البيئة" TELPE-2019، الذي نظم مؤخرا بمدينة الحمامات التونسية.

ونال بحث الباحثة فرح الحسني حول "تلوث المياه بالشوائب المعدنية الصادرة عن المخلفات المنجمية لمنطقة تيغزا بالأطلس المتوسط"، جائزة أفضل عرض شفوي تقديرا لعملها كخبيرة في مجال الماء والبيئة والتنمية المستدامة، وعلى العمل العلمي المتميز الذي قامت به والمنهجية التي تناولت بها العرض خلال أشغال المؤتمر.

وتأتي قيمة هذه الجائزة من أهمية المؤتمر الدولي حول "معالجة النفايات السائلة والحفاظ على البيئة"، الذي يعد منبرا علميا للحوار والتطوير البحثي في العالم، يتوخى نشر أحدث نتائج البحث العلمي والوقوف على دراسات حالات التلوث البيئي وتبادل الخبرات بين الباحثين الجامعيين والصناعيين، حول آخر التطورات والمستجدات العلمية بالإضافة إلى تطوير البحوث في مجال الماء والبيئة، ومعالجة النفايات والتلوث وتفعيل التنمية المستدامة.

وشارك في أشغال المؤتمر الدولي الرابع لمعالجة النفايات خبراء دوليون في مجال المياه والبيئة من خلال محاضرات وعرض مجموعة من الأعمال العلمية الأكاديمية. وشكل المؤتمر مناسبة لتبادل الخبرات حول التقنيات الجديدة وأفضل التجارب والممارسات في المواضيع المرتبطة بالمياه والبيئة والتنمية المستدامة ومعالجة النفايات.

وتمحورت أشغال المؤتمر بالخصوص حول حماية الوسط الطبيعي، والبيئة والتنمية المستدامة، والطاقة المتجددة، والتغييرات المناخية، ومكافحة التلوث، والتجديد والتكنولوجيا في علوم المياه، ومعالجة وتدبير الماء، ومعالجة النفايات.





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
أزمة كوفيد-19..القراءة كمضاد حيوي للقلق
الاستاذ المثير للجدل الجيلالي الأخضر يطلق حملة'' كالس كالس فدارك ، قرا كتاب''
توضيح.. توقيف الدراسة بجميع مؤسسات التربية والتكوين لا يعني إقرار عطلة مدرسية استثنائية (بلاغ مشترك)
وزارة التربية الوطنية.. أي مسطحة رقمية أو برامج معلوماتية يتم تداولها بشكل رسمي لا يعتد بها (بلاغ)
إليكم المنصات التعليمية الرسمية للتعلم عن بعد في ظل تعليق الدراسة بسبب’كورونا’
تعلموا الدروس من الصين، شعب المليار ونصف نسمة واجه أزمة كورونا في صمت
حملات تحسيسية بمؤسسات تعليمية بإقليم أزيلال للوقاية من فيروس كورونا
عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية ببني ملال يوضح الإجراءات والتدابير المتخذة من طرف الإدارة للتصدي لتفشي وباء كورونا
الفروض المنزلية.. ضرورة تعليمية لتنمية قدرات الأطفال أم وقت ضائع يحرمهم من الاستمتاع بطفولتهم
ندوة افتتاحية لمشروع ’مبادرة تمكين’ بإقليم أزيلال لتحويل الثانويات العمومية إلى بؤر للابتكار الاجتماعي