أضيف في 30 يوليوز 2020 الساعة 16:57


عامل إقليم أزيلال يقاضي الرئيس السابق لجماعة أيت أمديس





نبيل يحياوي

 

علم من مصادر مطلعة أن عامل إقليم أزيلال وضع شكاية ضد الرئيس السابق لجماعة أيت أمديس (لف أ) من أجل إهانة موظف عمومي والتشهير بالإساءة والاهانة ونشر خبر زائف واهانة هيئة منظمة قانونا، لدى النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بأزيلال بتاريخ 27 يوليوز 2020.

 

وكشف المصدر المطلع، أن الشكاية التي وضعت لدى النيابة العامة بأزيلال، ضد الرئيس السابق لجماعة أيت امديس، جاءت بعد الخرجة الأخيرة للمشتكى به، في إحدى المواقع المحلية، كال من خلالها عددا من التهم للرئيس الحالي لجماعة أيت امديس، وعامل الاقليم.

 

وأضاف المصدر، أن الشكاية سالفة الذكر، ستضع المشتكي به، أمام الأمر الواقع، من أجل الدفع بالأدلة واثبات البراهين حول كل التهم المذكورة في الشريط والمقال موضوع الدعوى.

 

وللإشارة فالمشتكى به، وفق مصادر من الجماعة، تقلد مسؤولية جماعة ايت امديس لولاية واحدة، قبل أن يعزل بتاريخ 14 من محرم 1429(23 يناير 2008)، بناء على القانون رقم 78.00 المتعلق بالميثاق الجماعي الصادر بتنفيذه الظهير الشريف رقم 1.02.297 بتاريخ 25 من رجب 1423 (3 أكتوبر 2002) كما وقع تغييره وتتميمه ولاسيما المادة 33 منه.

 

 





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
قرار بإجراء تحاليل الكشف عن فيروس كورونا لقضاة وموظفي المحكمة الابتدائية لمدينة الدار البيضاء خلال الأسبوع المقبل
إحالة المشتبه به الرئيسي في قتل الطفل عدنان على النيابة العامة
مستجدات قضية 'حمزة مون بيبي' بعد تأجيل القضية باستئنافية مراكش
وزير العدل.. تجربة المحاكمة عن بعد سيستمر العمل بها خلال المرحلة المقبلة
عاجل..اعتقال مُنظم عرس نواحي أفورار في ظل حالة الطوارئ الصحية
إدارة المركز الاستشفائي محمد الخامس بالدار البيضاء تقرر إحالة محتوى شريط فيديو حول عملية ارتشاء على السلطات القضائية المختصة (بلاغ)
القضاء المغربي يستمر في ’الانتصار’ للأسر ضد ’لوبي’ التعليم الخاص
الحكومة تمنح مهلة 24 ساعة لاستخلاص 300 درهم المقررة كغرامة لعدم وضع الكمامة
محكمة ابتدائية تقضي بأداء شخص غرامة 750 درهما لرفضه ارتداء الكمامة
وزارة العدل منكبة على إعداد تنظيم هيكلي جديد ينص على إحداث مديريات جهوية (السيد بنعبد القادر)