أضيف في 26 أكتوبر 2020 الساعة 18:58


التخلي عن التبادل الورقي المتعلق بتسليم شهادة أداء الضرائب أو الرسوم موضوع انتقال ملكية أو تفويت ابتداء من فاتح نونبر المقبل (الخزينة)


أطلس سكوب  ـ

 

 بهدف تيسير تبادل الخدمات بين مصالح الخزينة العامة للمملكة ومصالح الجماعات، سيتم التخلي عن التبادل الورقي المتعلق بتسليم الشهادة التي تثبت أداء الضرائب والرسوم المثقل بها العقار موضوع انتقال ملكية أو تفويت، ابتداء من فاتح نونبر 2020 وذلك بموجب مقتضيات منشور مشترك لوزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة ووزير الداخلية.

وذكر بلاغ للخزينة العامة للمملكة، أنه في إطار التحول الرقمي للإدارة وتحسين مناخ الأعمال، ولا سيما في ما يتعلق بالإجراءات المتعلقة بالمحور الاستراتيجي المرتبط بالولوج إلى العقار والتعمير، سيتم نزع الطابع المادي عن الإجراءات المتعلقة بإيداع وتسليم الشهادة التي تثبت أداء الضرائب والرسوم المثقل بها العقار، موضوع انتقال ملكية أو تفويت.

ويتوقف إصدار هذه الشهادة، يضيف البلاغ، على رأي مصالح الجماعة في ما يتعلق بالوضع الضريبي للعقار بخصوص الرسوم التي تدبرها، حيث حدد آجال رد الجماعة على الطلبات الموجه إليها من طرف المحاسب العمومي في 48 ساعة. ولهذه الغاية، أعدت الخزينة العامة للمملكة في بوابتها الرسمية خدمة إلكترونية آمنة تتيح للمصالح المختصة للجماعة إبلاغ المحاسبين العموميين المكلفين بإصدار هذه الشهادة عن الوضع الضريبي للعقار في حالة انتقاله أو تفويته.

وتوفر هذه الخدمة عن بعد أيضا على الميزات المتعلقة بإحالة الطلب من قبل المحاسب العمومي عن طريق البريد الإلكتروني على المصالح المختصة للجماعة المعنية، وقيام المصالح المختصة بالجماعة المعنية، عند الاقتضاء، بإرسال وثائق أو معلومات إضافية والكشف عن مبلغ وطبيعة الرسوم المفروضة على العقار و التي يتعين أداؤها.

ويتعلق الأمر أيضا بإعداد وثائق أو معلومات إضافية مطلوبة من الموثقين أو العدول أو غيرهم من طالبي الوثائق، وإعادة إرسال طلب رأي الجماعة في حالة تجاوز وقت الرد المتاح لها. و م ع




أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
الحد الأدنى للضريبة: إجراء يقض مضجع أرباب محطات الوقود
ضريبة داخلية على استهلاك المنتجات والآلات والأجهزة المستهلكة للكهرباء
كيف يمكن تفسير الارتفاع الذي شهدته الأسعار في بعض المواد الاساسية؟
الحكومة تعتزم اقتراض أزيد من 105 ملايير درهم لسد احتياجات الميزانية
جهة ملال-خنيفرة منطقة مواتية لتطوير الاستثمار (مدير المركز الجهوي للاستثمار)
كيف يمكن رفع اليد عن الضمانات البنكية ؟ بنك المغرب يجيب
بني ملال-خنيفرة: رمان ''السفري'' أولاد عبد الله...شهرة متفردة وجودة لا تضاهى
أصبح بإمكان المقاولات توقيف أنشطتها بشكل مؤقت دون التوجه نحو حلها
بني ملال: الدعوة إلى اعتماد تغيير نوعي في نماذج الإنتاج الفلاحي
الشاي بالمغرب .. حوالي 400 ماركة يتم تسويقها محليا