أضيف في 15 أكتوبر 2021 الساعة 16:59


لقاء يناقش أهمية البرامج الصحية المتعلقة بصحة الأم والطفل بأزيلال..(فيديو)


أطلس سكوب - عمر طويل

أجمع متدخلون، أمس الخميس، في لقاء نظم بالغرفة الفلاحية بأزيلال، بين الجمعية المغربية لتنظيم الأسرة مع الجسم الإعلامي بالاقليم، على أهمية البرامج الصحية المتعلقة بصحة الأم والطفل.



وأكدت مداخلات، ألقيت بالمناسبة أن المشروع القائم بين الجمعية المغربية لتنظيم الأسرة والجمعية الدنماركية لتنظيم الأسرة بشراكة مع مندوبية الصحة بأزيلال، تهدف إلى تحسين الصحة الانجابية بإقليم أزيلال وخاصة في العالم القروي.


وأشار المنظمون، أن طموح الجمعية المغربية من تنظيم هذا اللقاء مع الصحافيين بأزيلال، هو نشر مقالات للتحسيس والوعية، بغية الرفع من المخططات الاستراتيجية، وتضمين الصحة الجنسية والانجابية ضمن المخططات الاستراتيجية لوزارة الصحة.



وقدم المنظمون، معطيات إحصائية تتعلق بإقليم أزيلال،  وتأثيرها على مؤشرات البرامج الصحية بحكم الطابع الجبلي للإقليم، وعرج المتدخلون على دور تنظيم الأسرة حسب ما تؤكد عليه مختلف الدراسات العالمية.



وأكد الجميع، على ضرورة إدماج الصحة والبرامج الصحية ضمن مختلف السياسات العمومية، لأن برنامج تنظيم الأسرة من بين أنجح البرنامج الصحية على المستوى الوطني.



وفي تصريح لموقع "أطلس سكوب"، أكد رشيد البقالي المنسق الجهوي للجمعية، أن اللقاء المنظم بحضور رجال الصحافة بأزيلال، يهدف تمكين الجسم الإعلامي من معطيات مهمة من خلال إلقاء دراستيين تم إنجازهما في هذا الصدد.



وأضاف البقالي، أن اللقاء يروم، كذلك تحسيس أصحاب القرار بالرفع من الميزانية المخصصة للصحة الإنجابية، وتحسيس الفئات العريضة بأهمية الصحة الجنسية والانجابية بأعالي إقليم أزيلال.



من جهته، أشار عشاتي إسماعيل، أن اللقاء المنعقد مع الصحافة المحلية قدم معطيات حول دراستين تتعلق ب "تكلفة الخدمات الصحية الانجابية وصحة الأم والطفل"، مشيا أنه قديم معطيات ومؤشرات ومناقشة أهم خلاصات هذه الدراسة الهدف تمكين الجهاز الاعلامي من هذه المعطيات وتشخيص صحة الأم والطفل.



وقال غساتي، أن اللقاء جاء من أجل الرفع من قدرات الترافع من اجل هذه البرامج الصحية المتعلقة بصحة الام والطفل وتحسين الموارد المالية والرفع من الميزانية المخصصة لهذه البرامج الصحية.




أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
المتحورات المقلقة تمثل أحد أخطر التهديدات على الجهود الجماعية لدحر فيروس كورونا (منظمة الصحة العالمية)
مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية ينظم حملة طبیة تطوعیة ببني ملال
هل يلجأ المغرب إلى إجبارية تعميم الحقنة الثالثة؟
اللجنة العلمية الاستشارية تحسم في موضوع تطعيم الأطفال أقل من 12 سنة بلقاح كورونا
البروفيسور رشيدة سليماني : المركز توصل ،حتى الآن، ب 35 ألف تبليغ بخصوص المضاعفات الجانبية للقاح المضاد لكوفيد-19
التعاقد يمتد إلى قطاع الصحة بأجرين للأطر الطبية : قار وآخر متحرك
ندوة افتراضية حول ''سلامة المرضى: العمل من أجل ولادة في كنف الأمان والاحترام''
تحسن الوضعية الوبائية وتقدم عملية التلقيح وراء إقرار نمط التعليم الحضوري (مسؤول)
هنيئا..إبن أيت عباس محمد الطالبي ينال درجة الدكتوراه في الطب ويلتحق بتخصص جراحة الدماغ بفرنسا
أزيد من 460 شخصا يستفيدون من حملة طبية متعددة التخصصات ببين الويدان (فيديو)